مقالات

فوائد فيتامين D

فوائد فيتامين D ومصادره

فوائد فيتامين D

فيتامين D هو أحد الفيتامينات التي لها القابلية للذوبان في الدهون ولي لها القابلية للذوبان في الماء، وفيتامين D هو من أهم الفيتامينات التي يحتاجها الجسم في عملياته الحيوية ولاكن لا يحتاج الإنسان لتناوله عن طريق مصدر خارجي لأن التعرض لأشعة الشمس بصورة طبيعية كل يوم يكون كافياً لإنتاج الكميات اللازمة منه وما يزيد من تلك الكميات يتم تخزينها داخل الدهون في المناطق المختلفة في جسم الإنسان.

يتواجد العديد من أشكال فيتامين D ولكن أهم شكلين له هما 
(1) فيتامين D2 أو ما يطلق عليه بالإنجليزية الأوركو كالسيفيرول ويتواجد هذا النوع من الفيتامين بصورة أساسية في الخضروات.
(2) فيتامين D3 أو ما يطلق عليه بالإنجليزية الكولي كالسيفيرول ويصنع هذا النوع من فيتامين D بصورة أساسية تحت الجلد عند التعرض لأشعة الشمس.

فوائد فيتامين D وأهميته:

من فوائد فيتامين D أنه يحمي من الإصابة بمرض الكساح أو ما يطلق عليه بالإنجليزية الRickets، كما أن من فوائد فيتامين D أيضاً الحماية من مرض هشاشة أو تخلخل العظام الذي يطلق عليه بالإنجليزية Osteoporosis ، وينتج هذان المرضان من نقص كمية الكالسيوم في الدم،وتكمن وظيفة وفوائد فيتامين D في عمله علي امتصاص الكالسيوم من الغذاء المهضوم من الأمعاء مما يعمل على زيادة نسبة الكالسيوم في الدم ومن ثم يعمل على ترسيبه في العظام لتقويتها ومنع هشاشتها.

كما يعتقد بأن لنقص فيتامين D علاقة غير مباشرة مع مرض السكري، وأمراض نقص المناعة حيث أن لفيتامين D دوراً هاماً في تقوية المناعة لدي الشخص.

ينشأ نقص فيتامين D من نقص التعرض اليومي لأشعة الشمس مما يكون له أثراً سلبياً علي ضغط الدم حيث إن زيادة معدل الكالسيوم في الدم يعمل على ارتفاع ضغط الدم مما يكون له آثاراً سلبية على المريض من صداع إلي تشويش النظر، كما أن زيادة نسبة الكالسيوم في الدم تؤدي على المدى البعيد إلي تكوين حصى في الكليتين مع تشتت التركيز.

قد ذكرنا في هذا المقال فوائد فيتامين D فإذا كنت مهتماً بالفيتامينات يمكنك زيارة فوائد فيتامين A، فوائد فيتامين B، فوائد فيتامين C

مصادر فيتامين D:

يدخل فيتامين D الجسم عن طريق مسارين ألا وهما:

(1) المسار الذاتي أي بدون تناول أي مصدر خارجي وهو عن طريق تحويل مادة ال ديهيدروكوليستيرول-7 (7 – Dehydrocholesterol) إلى المركب ما قبل تصنيع فيتامين D أو نستطيع  القول بأنه مركب خامل من فيتامين D يدعي “Pre-vitamine D3” ثم يتم تحويله إلي فيتامين D3.

(2) تناول فيتامين D من مصدر خارجي : يوجد فيتامين D في المنتجات الحيوانية ويكون فيتامين D الخارجي مطابق تماماً لفيتامين D3 الذي ينتج تحت الجلد عن التعرض لأشعة الشمس، كما يوجد نسخة أقل تطابقاً توجد في المصادر النباتية ألا وهي فيتامين D2، كما يتواجد فيتامين D بصورة عامة في بعض البروتينات مثل الكبد وزيت السمك وصفار البيض .

أعراض نقص فيتامين D:

(1) الأرق ( التعب الشديد)
(2) شعور المريض بالتألم في جميع أعضاء جسمه المختلفة.
(3) أمراض نقص المناعة مثل مرض السكري أو ما يعرف ب Diabetes Mellitus، ومرض التهاب المفاصل أو ما يعرف بArtherites، ومرض التصلب المتعدد أو ما يعرف ب Multiple Sclerosis.
(4) هشاشة العظام أو ما تعرف بالOsteoprosis ، وينشأ هذا المرض عن طريق سحب الكالسيوم الموجود في العظام و من ثم إلقاؤه في الدم مما ينتج عنه نقص الكالسيوم المؤدي لصلابة العظام.
(5) إضطرابات في الجهاز الدوري وإرتفاع ضغط الدم.

يمكنك أيضا قراءة: أفضل أنواع الفيتامينات وفوائد الفيتامينات Vitamins،
كورس انجليزي للمبتدئين،
العين البشرية.

كتب ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
عفوا لا يمكن نسخ مجهود الكاتب ..يمكنك مشاركة لينك الكتاب
إغلاق