abc
كتب روايات عربية

رواية أرض الجنون PDF

تحميل وقراءة رواية أرض الجنون PDF

Photo of رواية أرض الجنون PDF

ملخص رواية أرض الجنون PDF

ملخص رواية أرض الجنون للكاتب أحمد خالد توفيق:

من كتب الروايات العربية رواية أرض الجنون للكاتب أحمد خالد توفيق،… هكذا كان يقف ، ترى صلعته تلمع في ضوء الشمس ، يلوح بالبندقية بيده اليمنى. بدا لنا وهو يقف عكس الشمس أسطوريا .. الموت نفسه… وقد غادر كتب الأساطير القديمة ووقف ها هنا ينتظرنا . ولن نفر منه مهما حاولنا… وفي الطريق الرهيب الشبيه برحلات البحث الأسطورية ، ندرك أن الجنون لم يعم الوحوش فحسب ، بل امتد إلى البشر .. وها هو ذا مشهد يرينا كيف أن رجلين وامرأة قد مزقوا بعضهم حتى الموت دون سبب محترم،  تتعرض القافلة إلى هجوم من فيل متحمس ، تكون حصيلته فقدان السيارة ، وجراح عديدة بين الأفراد . . ويتركنا الكتيب السابق في موقف مستحيل بعض الشيء : لا سيارة .. الليل دان .. نصف أفراد الحملة لا يصلحون والأدهى هو علامات غريبة تظهر على أقوى أفراد الحملة وأكفأهم ، ألا وهو الصياد الروسي ..ترى هل أصابه الجنون بدوره ؟ ، سيخوض بنا الكاتب بهذه الرواية (وهي العدد الثاني عشر من سلسلة سفاري) في غمار هذا الموضوع المشوق مستخدما أسلوبه الرائع كما عودنا، وهذا ملخص رواية أرض الجنون,رواية أرض الجنون …أتمنى لكم قراءة ممتعة.

نبذة عن كاتب رواية أرض الجنون:

أحمد خالد توفيق فراج، ولد في العاشر من يونيو عام (م1962) بمدينة طنطا محافظة الغربية وتوفي في الثاني من أبريل عام (م2018)، لقب بالعراب، مؤلف وطبيب بشري مصري يعد أول الكتّاب العرب في أدب الرعب ويعد من أشهرهم في مجال أدب الشباب (جعل الشباب يقرأون). بداية الرحلة كانت مع سلسلة (ما وراء الطبيعة) واشتهرت وحققت نجاحا كبيرا ولكنه بالطبع واجه صعوبات في بداية الأمر كادت أن توقفه عن الإكمال في بداية المشوار، ثم قام بكتابة سلسلة فانتازيا وسفاري، ومؤلفات أخرى مثل (قصاصات قابلة للحرق) و (عقل بلا جسد) وأعمال أخرى كثيرة جعلته من أشهر الكتّاب العرب.

اقتباسات من رواية أرض الجنون:

  • … ألن نشعل نارا بالخارج ؟ بلى .. إن النار مفيدة دائما ..وخرج مع السائق يجمعان الأخشاب الجافة ، ووضعاها في كومة على بعد أمتار من مدخل الكوخ ، ثم لامسها بقداحته ، وبدأت الزهرة البرتقالية تترعرع وتنمو، عاد الروسي إلى الكوخ ، فوضع البندقية على ركبتيه، وأراح ظهره إلى الحائط الطيني ، وقال بلهجة آمرة لهم ثم لي : ناموا ! سأوقظك بعد ساعتين…غمغمت شيئا ما ، وأدرت ظهري للنار ، وحاولت جاهدا أن أقتل الخواطر المتصارعة في ذهني ، كما تحاول أنت أن تقتل جيشا من الصراصير بحذائك .. ضربة هنا وضربة هنا .. يجب أن أنام .. لا أحد يعلم ما ستراه غدا ، ولا كيف سينتهى النهار ، .. لكن الخواطر ظلت جامحة تتصارع خواطر عن أخي .. أمي .. وحدة ( سافاري ) .. ( برنادت ) .. . . مصر. . الروسي . . الفيل يضرب سيارتنا ..حتى لم أعد أذكر شيئا…!
  • … أسود..! انتزع ميشكا البندقية من يده ، وبحزم سأله : أين ؟ مر أحدها أمام الباب حالا  ! تصلبنا جميعا في قلق ، وأرهفنا السمع ….لا شيء .. بل هناك شيء… بالحق تسمع الآن صوت الزئير الجشع قادما م الخارج .. يجب أن نسد هذا الباب حالا.. وبحثنا في الكوخ حتى وجدنا حشية قديمة ممزقة يبدو أنها كانت فراشا لساكنيه ، وتعاونا حتى ثبتناها على فتحة الباب .. ثم رحنا نضع قطع الطين الجاف وراءها .. كان هذا سدا يثير الشفقة ، وتذكرت ما كان الألمان في حصار ( برلين ) يقولونه عن المتاريس التي أقاموها لصد هجوم السوفييت : سيحتاج الروس إلى ثلاث ساعات لاختراق هذه المتاريس .. ساعتين ونصف للضحك ونصف ساعة للاختراق  ! فلنأمل أن تموت الأسود ضحكا حين ترى هذا السد الأبله…
يمكنك أيضا تحميل وقراءة:
يوم ثارت الوحوش PDF

تحميل رواية أرض الجنون PDF

الاستماع الي رواية أرض الجنون PDF مقروء

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق