روايات بوليسية

رواية الدرافيل لمحمود سالم PDF

تحميل وقراءة رواية الدرافيل لمحمود سالم PDF

رواية الدرافيل

ملخص رواية الدرافيل لمحمود سالم PDF

ملخص عن رواية الدرافيل:

“ظهرت الدلافين بكثرة في قرية أصيلة التي تميزت بالسهم الأخضر على الخريطة ، وهي قرية سياحية جميلة … ولكن فجأة ظهرت الدلافين في هذه المنطقة بالتزامن مع ظهور المخدرات”.

ظهرت الدلافين على شاطئ قرية “أصيلة” الواقعة على ساحل المحيط الأطلسي بدولة المغرب ، في وقت تزايد انتشار المخدرات في المغرب بشكل عام وفي تلك القرية بشكل خاص. الذي أثار الشياطين: ما السر وراء ظهور الدلافين؟ هل له علاقة بانتشار المخدرات؟ من أجل حل هذا اللغز ، توجهوا نحو القرية وشاهدوا العصابة ، لكنهم تعرضوا لمخاطر كثيرة ، واكتشفوا أشياء مثيرة. ماذا اكتشفت الشياطين هناك؟ هل سيكون لاكتشافهم تأثير على نجاح مهمتهم؟

وهذا ملخص رواية الدرافيل.

 

نبذة عن كاتب رواية الدرافيل:

محمود سالم: فارس القصة البوليسية ورائد أدب المغامرة في مصر والوطن العربي. يكاد لا يخلو منزل مصري أو عربي من قصته. عاش في عقول أجيال عديدة ، وشكل طفولتهم حتى حكم قلوبهم وعقولهم ، فأصبح كاتبهم الأول بلا منازع.

ولد محمود سالم في الإسكندرية عام 1931 م ، لأب عمل ضابطا بحريا في خفر السواحل. هذا سمح له بالتنقل بين المدن الساحلية. التحق بالكلية الحربية لكن انضمامه لحركة اليسار “حدت” منعه من الاستمرار فيها ، فالتحق بكلية الحقوق ثم كلية الآداب ، لكنه تركها لانشغاله الشديد بالقراءة.


بدأ رحلته في الصحافة عندما تعرف على “صبري موسى” و “جمال سليم” اللذين كانا يعملان في مجلة “رسالة جديدة”. عمل مراسلا عسكريا لجريدة “الجمهورية” إبان العدوان الثلاثي عام 1956 م ، وبعد نجاحه في تغطية الحرب كرس نفسه للصحافة حتى أصبح رئيسا لقسم الحوادث بالجريدة.

 

محتويات رواية الدرافيل:

من هم الشياطين اﻟ «١٣»؟
أبطال هذه القصة
الفك المفترس!
الشياطين … ولقاء الدرافيل!
المفاجأة … إجابة «خديجة»!
في انتظار «الدرافيل»!
عم «عابد» … هل ينضم للشياطين؟
معركة … تحت الماء!

اقتباسات من رواية الدرافيل:

  • …قال «بوعمير»: إن وجهات النظر تختلف، فقد تحب «هدى» المطر، وقد لا تحبه «ريما»؛ ولهذا فإن المعنى يأتي من وجهة نظر كلٍّ منهما!

    واشتد الجدل مرة أخرى، بينما كان «أحمد»، يرقب حبَّات المطر الكبيرة وهي تتساقط في خط مستقيم، وقد انغمس تمامًا في ملاحظاته، حتى إنه لم يشترك معهم في الحديث. لكن «مصباح» الذي نظر إليه، ورأى استغراقه وتأمله، أراد أن يداعبه، فقال: يبدو أن «أحمد» من حزب «هدى»؛ إنه هو الآخر استغرق في التفكير في المطر.

    لكن «أحمد»، لم يسمع مداعبة «مصباح»، فقد كان مشدودًا بكل حواسه في تأمل لحظة هطول المطر.

    قالت «زبيدة» تناديه: «أحمد»، ألستَ معنا؟!

    انتبه «أحمد» فجأةً، فاستغرق الشياطين في الضحك، بينما تساءل هو: ماذا هناك؟

 

يمكنك أيضا تحميل كتب عربي أخرى من المكتبة العربية للكتب مثل:

تحميل رواية الدرافيل لمحمود سالم PDF

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق