كتب روايات عربية

رواية الشمس الأرجوانية PDF

تحميل وقراءة رواية الشمس الأرجوانية PDF

Photo of رواية الشمس الأرجوانية PDF

ملخص رواية الشمس الأرجوانية PDF

ملخص رواية الشمس الأرجوانية للكاتب أحمد خالد توفيق:

من كتب الروايات العربية رواية الشمس الأرجوانية للكاتب أحمد خالد توفيق،… قالت باولا: سوف أعطيك النسيان .. فقط أغلق عينيك… ودع الشمس الأرجوانية تتسرب إليك .. لا تحاول أن تعرف كيف تغدو الأمور أمورا .. من حاولوا عجزوا عن النسيان وعن المعرفة والفهم … وكان ثمن النسيان قاسيا جدا. لا يقدر على دفعه إلا القليل..وحدة سافاري ليلا . .
صوت الصمت .. صوت أجهزة التنفس صوت المرقاب الرتيب، وأنا جالس وحيدا في قسم العناية الفائقة ، أحاول أن أركز في کتاب ممل . . من حولي تتناثر الستائر الزرقاء ، وكل ستار يخفي قصة ما . تتباين القصص لكن نهايتها واحدة في كل مرة.. . العجز التام والأقطاب المثبتة على الصدر وقناع الأكسجين
والنظرة التي تتضرع ..
وأنا جالس وحيدا في قسم العناية الفائقة ، سيخوض بنا الكاتب بهذه الرواية (وهي العدد الخامس والأربعون من سلسلة سفاري) في غمار هذا الموضوع المشوق مستخدما أسلوبه الرائع كما عودنا، وهذا ملخص رواية الشمس الأرجوانية…أتمنى لكم قراءة ممتعة.

 

نبذة عن كاتب رواية الشمس الأرجوانية:

أحمد خالد توفيق فراج، ولد في العاشر من يونيو عام (م1962) بمدينة طنطا محافظة الغربية وتوفي في الثاني من أبريل عام (م2018)، لقب بالعراب، مؤلف وطبيب بشري مصري يعد أول الكتّاب العرب في أدب الرعب ويعد من أشهرهم في مجال أدب الشباب (جعل الشباب يقرأون). بداية الرحلة كانت مع سلسلة (ما وراء الطبيعة) واشتهرت وحققت نجاحا كبيرا ولكنه بالطبع واجه صعوبات في بداية الأمر كادت أن توقفه عن الإكمال في بداية المشوار، ثم قام بكتابة سلسلة فانتازيا وسفاري، ومؤلفات أخرى مثل (قصاصات قابلة للحرق) و (عقل بلا جسد) وأعمال أخرى كثيرة جعلته من أشهر الكتّاب العرب.

اقتباسات من رواية الشمس الأرجوانية:

  • … دكتور .. أعتقد أنه لابد أن ترى المريض في سرير 8..! نهضت معها متوترا .. نشق طريقنا بين غابة الستائر والجو المعقم الذي أكرهه هنا ..المريض في سرير 8 رجل أفريقي في الستين من عمره.. ينظر لنا بعينيه المتسعتين في رعب والعرق يغمر جبينه… أنظر لشاشة…المرقاب فأرى العلامات المخيفة هناك احتشاء في أسفل عضل القلب .. هذا شيء جديد ..أوردة عنقه محتقنة تماما .. يبدو الأمر كان هناك خراطيم عملاقة تخرج من رأسه ..
    -( كم ضغط دمه ؟ )
    – ( سبعين على خمسين .. )
    أضع السماعة على صدره فلا أسمع شيئا .. الصدر هادئ ..أين ذهب ذلك الإيراني ؟.. أريد من يكون معي .. لكن الموقف خطير ولا يحتمل الانتظار…ملت على المريض وابتسمت وقلت له : ما اسمك ؟
  • … ألن تذهب للعمل ؟
    قلت في فتور : ( أوقفوني عن العمل لمدة أسبوع .. )
    فهي لا تعرف شيئا عن قصة العناية الفائقة والتحقيق ، ويبدو أنها شعرت أن السؤال أكثر يحمل شبهة مودة لا سمح الله ، لذا احتفظت بوجهها باردا بلا تعبير وواصلت تمشيط شعرها ، ثم مالت : ألن تتناول الإفطار إذن ؟ نحن نتناول الوجبات في المقصف غالبا ما عدا تلك الأيام التي أشتهي فيها طعام البيت .. قلت لها وأنا أتمطى : « نعم .. لست جائعا .. هناك جبن وخبز في الثلاجة على كل حال .. لا تقلقي لم تكن قلقة .. واضح من وجهها تماما أنها ليست قلقة، وضعت المعطف على كتفيها ثم لفت السماعة الطبية حول عنقها واتجهت للباب . . سألت لمرة أخيرة : هل تريد شيئا ؟ ( لا .. شكرا .. )
    وانغلق الباب في وجهي…..
يمكنك أيضا تحميل وقراءة:
رواية داء الأسد PDF

تحميل رواية الشمس الأرجوانية PDF

الاستماع الي رواية الشمس الأرجوانية PDF مقروء

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق