كتب روايات عربية

رواية حكايات من الناتال PDF

تحميل وقراءة رواية حكايات من الناتال PDF

Photo of رواية حكايات من الناتال PDF

ملخص رواية حكايات من الناتال PDF

ملخص رواية حكايات من الناتال للكاتب أحمد خالد توفيق:

من كتب الروايات العربية رواية حكايات من الناتال للكاتب أحمد خالد توفيق، هذه حكايات عن قطاع الطرق الذين يوشكون على الفتك بمجموعة من السياح، والزوجة التي قررت أن تسمم زوجها بعدما فقدت الأمان للأبد والصحفية الشابة التي أدركت أنها تحمل لعنة لا ذنب لها فيها ، وبركان الصدام العنصري الموشك على الانفجار، ومطاردة مثيرة وسط الأحراش ، والمحامي الأفريقي الذي ظل في السجن سبعة وعشرين عاما ثم خرج ليحكم البلاد…. إنها حكايات متفرقة لا يربطها إلا خيط واحد اسمه ( علاء عبد العظيم)، سيخوض بنا الكاتب بهذه الرواية (وهي العدد الرابع والثلاثون من سلسلة سفاري) في غمار هذا الموضوع المشوق مستخدما أسلوبه الرائع كما عودنا، وهذا ملخص رواية حكايات من الناتال…أتمنى لكم قراءة ممتعة.

 

نبذة عن كاتب رواية حكايات من الناتال:

أحمد خالد توفيق فراج، ولد في العاشر من يونيو عام (م1962) بمدينة طنطا محافظة الغربية وتوفي في الثاني من أبريل عام (م2018)، لقب بالعراب، مؤلف وطبيب بشري مصري يعد أول الكتّاب العرب في أدب الرعب ويعد من أشهرهم في مجال أدب الشباب (جعل الشباب يقرأون). بداية الرحلة كانت مع سلسلة (ما وراء الطبيعة) واشتهرت وحققت نجاحا كبيرا ولكنه بالطبع واجه صعوبات في بداية الأمر كادت أن توقفه عن الإكمال في بداية المشوار، ثم قام بكتابة سلسلة فانتازيا وسفاري، ومؤلفات أخرى مثل (قصاصات قابلة للحرق) و (عقل بلا جسد) وأعمال أخرى كثيرة جعلته من أشهر الكتّاب العرب.

اقتباسات من رواية حكايات من الناتال:

  • … لا اعرف حقا ما دهاني… عندما أسترجع أيامي الأولى في الناتال والممرضة السمراء ( أونوابا ) .. تلك الزهرة البرية التي خرجت لي فجأة من أعماق تاريخ الزولو .. يبدو لي الأمر كله حلما أو ضربا من الهلوسة ..هل حقا وقع ( علاء ) في الحب ، وهل ابتلت لحيته بالدمع وهو يجلس كالمتسولين على رصيف ميناء في ( دربان ) يقص قصته لمصري لم يلقه إلا اليوم ؟ هل حقا راح ( علاء ) يتردد على قرية قرب (توجيلا فيري) حيث يرقص له الزولو رقصاتهم التاريخية ، بينما هو لا يملك أدنى فكرة عن طريقة العودة؟ كل هذا حلم أو هلوسة ..هذا لم يحدث . . أشعر بهذا وأوقن به . . لقد أمسى ذكرى بعيدة جدا إلى حد أن وجودها نفسه صار مشكوكا فيه ، كتلك الذكرى التي لا تفارقني عن سيدة تشبه أمي تدس في فمي قنينة من البلاستيك امتلأت بلبن دافئ المذاق .. هل للرضيع ذاكرة تبقى كل هذا الزمن ؟ أم أن هذه صورة تكفل خيالي بتلفيقها بعد كل هذه السنين ؟ أي أنها ذكريات ذات أثر رجعي ؟
  • … أصبنا جميعا بالذهول فتجملنا والصدى يتردد عبر الأفق .. رائحة البارود هذه ..كانوا قد فقدوا حماستهم . . لقد تلوثت العملية بالدم وهم لم يكونوا راغبين في هذا .. إن القتل يجعل الأمور أكثر تعقيدا .. لهذا تراجعوا إلى الخلف وهم يصوبون أسلحتهم نحونا ، ثم وثبوا إلى سيارتهم العتيقة وأداروا المحرك .. عندما تفر العصابة التي اعتدت عليك فإن محرك سيارتها يدور على الفور مهما كان عتيقا ، بينما لو كنت أنت تفر منها فإن محرك سيارتك لن يعمل ابدا مهما كانت السيارة حديثة .. هذه هي قواعد الحياة ..انطلقت السيارة مبتعدة ، بينما ركعت أنا جوار الفتى ورحت تحسس نبضه وأتفحص جرحه. . الحمد لله. . كان ينزف بغزارة من جرح في كتفه لكنه حي.. الدم على وجهه جاء من اللكمات التي تلقاها لا أكثر والتي هشمت سنين وأنفه ..هرعت (سيمونيتا) تصرخ وتولول ، وركعت جواره توسد رأسه على ركبتيها ، فقلت لها :
    إنه بخير .. ومغامرته المثيرة للشفقة قد احتفظت لنا بك على الأقل .. لولا هذه الجروح لكنت الآن في السيارة معهم .. ليت كل التضحيات مثمرة بهذا الشكل…
يمكنك أيضا تحميل وقراءة:
رواية زولوPDF

تحميل رواية حكايات من الناتال PDF

الاستماع الي رواية حكايات من الناتال PDF مقروء

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق