كتب الفلسفة والمنطق

كتاب أينشتين والنسبية PDF

تحميل وقراءة كتاب أينشتين والنسبية PDF

Photo of كتاب أينشتين والنسبية PDF

ملخص كتاب أينشتين والنسبية PDF

تلخيص كتاب أينشتين والنسبية PDF الدكتور مصطفى محمود

  • هذا الكتاب واحدا من أروع كتب علم الفلسفة والمنطق التي تساعدك على فهم النظرية النسبية الحديثة بشكل مبسط، والتي اكتشفها العالم الفيزيائي الألماني الكبير أينشتين حيث كانت تقوم على فكرة أن الأجسام كلها تتحرك بشكل نسبي حتى مع تغير الوقت، وربطت هذه النسبة أيضا بين الزمان والمكان معا.
  • الراحل مصطفى محمود  في كتاب أينشتين والنسبية PDF يريد أن يوصل لك فكرة أننا نرى الأشياء دائما بمنظور مختلف عن حقيقتها وأن هناك الكثير من الغموض الذي يحمله الكون ولم نكتشفه بعد، وأن الكون كله يعمل في دائرة مكتملة لا يمكن لعنصر منها أن يفنى دون أن يؤثر على فناء غيره من الأشياء.
  • كتاب أينشتين والنسبية PDF أبعد ما يكون عن التعقيد، والنظريات الفيزيائية الصعبة حيث كان منهج الكاتب دائما يعتمد على لغة سهلة قريبة من فهم وإدراك الناس لا يتطلب منك أن تكون من علماء الفيزياء والفلك بقدر ما يتطلب منك الكتاب أن تكون قارئا محبا شغوفا فقط.

اقتباسات من كتاب أينشتين والنسبية PDF للدكتور مصطفى محمود

  • النظرية النسبية قد عاشت سنوات منذ بداية وضعها في سنة 1905 إلى الآن في برج عاجي لا يقربها إلا المختصون وكان القارئ يسمع عنها في خوف كما يسمع عن الكهانات الغامضة والطقوس الماسونية..ولا يجرؤ على الخوض فيها…
  • ومن المأثور عن الدكتور “مشرفة” أنه كان يقول دائما أن هذه النظرية لا يفهما في العالم كله إلا عشرة….
  • ولكن النظرية النسبية ترتبت عليها القنبلة الذرية ولم تعد نظرية وإنما تحولت إلى تطبيقات خطيرة تمس كيان كل فرد وتؤثر في مصيرة، وخرجت من حيز الفروض والمعادلات الرياضية لتتحول إلى واقع رهيب.
  • وكان أينشتين نفسه يحاول أن يبسط ما في نظريته من غموض..وكان يقول إن قصر المعلومات على عدد قليل من العلماء بحجة التعمق والتخصص: يؤدي إلى عزلة العلم، ويؤدي إلى موت روح الشعب الفلسفية وفقره الروحي، وكان يكره الكهانة العلمية، والتلفع بالغموض، والإدعاء، والتعاظم وكان بقول إن الحقيقة بسيطة.
  • العلم لا يستطيع أن يعرف حقيقة أي شئ، إنه يعرف كيق يتصرف ذلك الشئ في ظروف معينة، ويستطيع أن يكشف علاقاته مع غيره من الأشياء، ويحسبها، ولكنه لا يستطيع أن بعرف ما هو.
  • لا سبيل أمام العلم لإدراك المطلق، العلم يدرك كميات ولكنه لا يدرك ماهيات..العلم لا يمكنه أن يعرف ما هو الضوء ..ولا ما هو الإلكترون.
  • المكان الحقيقي هو مقدار متغير يدل على وضع جسم بالنسبة لآخر..ولأن الأجسام كلها متحركة..فالمكان يصبح مرتبطا بالزمان بالضرورة..وفي تحديد وضع أي جسم يلزم أن نقول إنه موجود في المكان كذا في الوقت كذا..لأنه في حركة دائمة.
  • وبهذا ينقلنا أينشتين في نظريته إلى الزمان ليشرح هذه الرابطة الوثيقة بين الزمان والمكان…فيقول إنه حتى الزمان بالتعبير الدارج عبارة عن تعبير عن انتقالات رمزية في المكان.

اقرأ أيضا

كتاب حياة الشرق دوله وشعوبه وماضيه وحاضره PDF

حمل كل كتب الفلسفة والمنطق من هنــــــــــــــــا

تحميل كتاب أينشتين والنسبية PDF

الاستماع الي كتاب أينشتين والنسبية PDF مقروء

زر الذهاب إلى الأعلى
عفوا لا يمكن نسخ مجهود الكاتب ..يمكنك مشاركة لينك الكتاب
إغلاق