كتب الروايات العالمية المترجمة

كتاب البيضة البلورية PDF

تحميل وقراءة كتاب البيضة البلورية PDF

Photo of كتاب البيضة البلورية PDF

ملخص كتاب البيضة البلورية PDF

تلخيص كتاب البيضة البلورية للكاتب هربرت جورج ويلز PDF:

كتاب البيضة البلورية للكاتب هربرت جورج ويلز: السيد كيف العجوز, يمتلك هذا العجوز متجر تحف في لندن ويمتلك فيه بيضة بلورية لكنها ليست بيضة بلورية عادية وإنما بلورة يمكنها أن تفتح نافذة علي كوكب المريخ ليري بها عوالم وكواكب ومخلوقات أخرى عجيبة لم يرها أحد قط، فماذا سيفعل بها السيد كيف العجوز؟ هذا ما سنعرفه في كتاب البيضة البلورية للكاتب هربرت جورج ويلز

صدر كتاب البيضة البلورية للكاتب هربرت جورج ويلز سنة: 1897

نبذة عن كاتب كتاب البيضة البلورية:

هربرت جورج ويلز: روائي وكاتب قصة قصيرة ، هو عراب أدب الخيال العلمي ، ولد في 21 سبتمبر 1866 في كينت ، إنجلترا ، توفي في 13 أغسطس 1946 ،لندن، إنجلترا

كتاب البيضة البلورية للكاتب هربرت جورج ويلز

محتويات كتاب البيضة البلورية للكاتب هربرت جورج ويلز PDF:

  1. البيضة البلورية

اقتباسات من كتاب البيضة البلورية للكاتب هربرت جورج ويلز PDF:

  1. حتى عامٍ مضى، كان هناك متجر ضيق وكئيب المنظر يقع بالقرب من شارع سِفن ديالز، وكانت تعلوه بحروف صفراءَ تآكلت بفعل الطقس الكلماتُ التالية: «سي كيف، عالِم طبيعة وتاجر تحف قديمة». كانت محتويات نافذة المتجر متنوعة على نحو غريب؛ فقد كانت تضم أنيابًا من العاج، ومجموعة ناقصة من بيادق الشطرنج، وخرزًا، وأسلحة، وصندوقًا به عيون، وجمجمتَيْ نَمِرين، وجمجمة بشرية، وبضع دُمَى قرود تآكلت بفعل العُثَّة (إحداها تحمل مصباحًا) وخزانة من طراز قديم، وبيضة نعامة — أو ما يشبهها — أفسدها الذباب، وعُدَّة لصيد السمك، وحوضَ سمك زجاجيًّا فارغًا بالغ القذارة. كان هناك أيضًا — في لحظة بدء قصتنا — كتلةٌ من البلور على شكل بَيْضة مصقولة على نحو مدهش. كان يتطلع إليها شخصان وقفا من وراء نافذة العرض؛ أحدهما قس نحيل وطويل، والآخر شاب أسود اللحية، داكن البشرة، يرتدي زيًّا غير مبهرج. تحدَّث الشاب الداكن البشرة بإيماءات متلهفة، وبدا راغبًا بشدة في أن يشتريَ رفيقُه البيضة.
  2. وبينما كانا واقفَيْن هناك، دخل السيد كيف إلى متجره وما زالت لحيته ملوثة بالخبز والزبد اللذين تناولهما مع الشاي. وحين رأى هذين الرجلين وما يحدقان فيه، تغيَّر وجهه، ونظر نظرة من فوق كتفه مليئة بالذنب، وأغلق الباب في هدوء. كان عجوزًا ذا وجه شاحب وعينين زرقاوين مُغْرورقتين غريبتين؛ أما شعره فكان مختلطًا بالشيب، وكان يرتدي معطفًا مشقوق الذيل أزرق رثًّا يصل إلى الركبتين، وقبعة حريرية عتيقة، وخُفَّين تآكل كعباهما. ظل السيد كيف يشاهد الرجلين وهما يتحدثان. فتش القس في جيب بنطاله، وتفقد حفنة من النقود، وابتسم في رضًا كاشفًا عن أسنانه، بينما ازدادت الكآبة التي عَلت وجه السيد كيف حين دلفا إلى المتجر.

يمكنك ايضا تحميل وقراءة:
كتاب إمبراطورية النمل PDF

تحميل كتاب البيضة البلورية PDF

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق