كتب التاريخ

كتاب الحوار دائما PDF

تحميل و قراءة كتاب الحوار دائما PDF

كتاب الحوار دائما PDF

ملخص كتاب الحوار دائما PDF

تلخيص كتاب الحوار دائما PDF :

كتاب الحوار دائما PDF هو أحد الكتب الخاصة بالكاتب شوقي أبو خليل وهو احد الكتاب الفلسطينيين ، كاتب وباحث، له العديد من المؤلفات حيث تزيد عدد مؤلفاته عن 70 مصنفًا حول التاريخ والحضارة الإسلامية , كتاب الحوار دائما PDF هو واحد من اهم مؤلفات الكاتب شوقي خليل و اكثرهم شهره .

هيا بنا نقراء كتاب الحوار دائما PDF

نبذة عن كاتب كتاب الحوار دائما PDF :

الكاتب محمد شوقي ابو خليل هو باحث مكاتب فلسطيني له العديد من المؤلفات ولد الكاتب محمد ابو خليل في بيسان سنه 1941 وقد اكمل دراسته الجامعيه بقسم التاريخ بكليه الاداب بجامعه دمشق 1965 وبعد ذلك ذهب الى اذربجيان وذلك ليحصل على درجه الدكتوراه في التاريخ .

و بعد عودته من هناك عمل مدرسا لماده التاريخ في مختلف المدارس الثانويه في سوريا وبعد ذلك تترجى في المناصب الاداريه حتى عمل استاذا لماده الحضاره الاسلاميه بكليه الدعوه الاسلاميه ثم بعد ذلك اشتغل في كليه الشريعه بجامعه دمشق وسار امينا عاما لجامعه العلوم الاسلاميه العربيه في دمشق وبعد ذلك مديرا لتحرير في دار الفكر حتى توفاه الله

اهم مؤلفاته

  • سلسلة هذا هو الإسلام (مع الدكتور محمد سعيد رمضان البوطي)
  • القادسية- دمشق- بيروت: دار الفكر 1970.
  • الإسلام في قفص الاتهام (ترجم إلى الفارسية والإنكليزية)- دمشق- بيروت: دار الفكر 1970.
  • اليرموك -دمشق- بيروت: دار الفكر 1971.
  • نهاوند -دمشق- بيروت: دار الفكر 1971.
  • الإنسان بين العلم والدين -دمشق- بيروت: دار الفكر 1971.
  • ذات الصواري -دمشق- بيروت: دار الفكر 1971.
  • آراء يهدمها الإسلام -دمشق- بيروت: دار الفكر 1974.
  • غريزة أَمْ تقدير إلهي -دمشق- بيروت: دار الفكر 1975.
  • مَنْ ضيَّع القرآن؟ -دمشق- بيروت: دار الفكر 1975.
  • فتح الأندلس -دمشق- بيروت: دار الفكر 1976.
  • الإسلام وحركات التحرر العربية -دمشق- بيروت: دار الفكر 1977.
  • هارون الرَّشيد -دمشق- بيروت: دار الفكر 1977.
  • بلاط الشهداء -دمشق- بيروت: دار الفكر 1979.
  • الزَّلاَّقة -دمشق- بيروت: دار الفكر 1979.
  • الأَرَك – دمشق- بيروت: دار الفكر 1979.

توفي يوم الثلاثاء الموافق 24/ 8 /2010

اقتباسات من كتاب الحوار دائما للكاتب شوقي خليل PDF :

  1. يقول نبينا الكريم : يحمل هذا العلم من كل خلف عدوله ، ينفون عنه تأويل الجاهلين ، وتحريف الضالين ، وانتحال للبطلين ..

    دون تكفير ، بلاسفك دماء ، فكيف ينفون عنه تأويل الجاهلين ، وتحريف

    الضالين ، وانتحال المبطلين ؟

    إنهم يحملون العلم ، والعلم قادر وحده على إظهار الحق ، وإقامة الحجة . لقد أمرنا الله أن تقول للناس حُسْناً : ( وَقُولُوا لِلنَّاسِ حُسنا ) [ البقرة : ۸۲/۲] . للناس بشكل عام ، فمن باب أولى للأخ المسلم .

    وتذكر قيادات الجماعات الإسلامية أنه لا ينبغي أن يُقال هذا حكم الله في هذه المسألة ، هذه القضية، فإننا لا ندري أنصيب حكم الله أم لا ، ولكن يُقال هذا فهمي واجتهادي ، ولا ألزم الآخرين به، إنه خاضع للحوار ، وإلا إذا قال هذا برأيه ، وقال آخر برأيه ، ضاعت الحقيقة ، وضاعت الأمة

    ولا نأخذ من السنة ما يوافق أقوالنا ، ونحتال في ردّ ما خالفها ، أو ردّ دلالته ، وتقبل منها ضعيف السند إن وافق أقوالنا ، فلا حكم بما يخالف النصوص : ( وَمَا كَان المؤمِن وَلا مُؤمِنَةٍ إِذَا قَضَى اللهُ وَرَسُولُهُ أَمْراً أن يكونَ لَهُمُ الخَيْرَةُ مِن أَمْرِهِم وَمَنْ يَعْصِ الله وَرَسُولَهُ فَقَد ضَلَّ ضَلالاً مبيناً ) [ الأحزاب : ۳۷۲۲ ) ، أتَّبِعُوا مَا أُنزِلَ إِلَيكُم مِنْ رَبِّكُمْ وَلا تَتَّبِعُوا مِن دُونِهِ أولياء قليلاً ما تذكرُونَ ﴾ [الأعراف : ٢٧ ] .

من خلال مكتبتكم المكتبة العربية للكتب يمكنكم تحميل وقراءة:

تحميل كتاب الحوار دائما PDF

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق