الثقافة العامة

كتاب الذي خرج ولم يعد pdf

تحميل وقراءة كتاب الذي خرج ولم يعد pdf

Photo of كتاب الذي خرج ولم يعد pdf

ملخص كتاب الذي خرج ولم يعد pdf

تلخيص كتاب الذي خرج ولم يعد pdf للكاتب أنيس منصور

يتخذ الكاتب أنيس منصور في كتابه الذي خرج ولم يعد موضوعات أكثر تشويقاً موضِعاً للنقاش حيث تحدث عن الأمل الذي خرج من صندوق باندورا تلك الأنثى التى أصطنعها الإله الإغريقي (زيوس) لنفسه.. مروراً ببعض المواقف الطريفة التي جمعته بأساتذته العقاد وطه حسين ولويس عوض وعبد الرحمن بدوي، وأصدقائه توفيق الحكيم وعبد الوهاب وإسماعيل يس والست أم كلثوم وشادية.. ولكن أكثر الموضوعات التي تحدث عنها كانت علمية كحديثه عن كتاب (أصل الأنواع) لتشارليز داروين، ونظرية الانفجار العظيم، والأطباق الطائرة، والمجرات، وتاريخ الكون، وذلك كله بإيجاز لا يُدخل القارئ في متاهات الفكر، ولكن يجعله يبدأ فقط في التفكير.. فقد كان أنيس منصور وجودياً كالطبيب يشخص لك الحالة ويقول لك إن علاجك كذا وكذا ويترك لك الباقي، إذا أردت فعالج نفسك، وإذا لم ترد فقد انتهت مهمته هنا.
في المجمل كتاب الذي خرج ولم يعد هو كتاب خفيف الروح، وقد كان جليساً مرحاً، وتم ترشيحه لمن يريد نظرة تاريخية موجزة للقرن العشرين بقلم سهل لا يهول الأمور …

محتويات كتاب الذي خرج ولم يعد pdf للكاتب أنيس منصور

  • مصيبة :وجدت اسمي بين عارضات الأزياء
  • كنا هناك عند خلق الكون
  • وما تزال الكهوف تقول
  • المرأة تتجمل وتتعرض وتنتظر
  • شعراء مقاتلون لا قاتلون
  • وصل الرواد سالمين
  • مات الكلب ولا عزاء
  • كيف يستعدون للكتابة؟
  • كيف لا أكون وجودياَ؟
  • هل الحياة على الأرض أصلها فيروس؟
  • التفسير: هناك كيمياء بينهم
  • كان لابد أن أحذف 300 صفحة!

اقتباسات من كتاب الذي خرج ولم يعد pdf للكاتب أنيس منصور

  • “إضحك وإن لم تجد مايضحكك فانظر إلي نفسك في المرآة وإسأل نفسك : إنت زعلان علي إيه ؟؟
    ياراجل إضحك ولا يهمك , فالذين يحزنونك لا يساوون وزنهم ترابا , إضحك لنفسك , إضحك علي نفسك !”
  • “الأزياء هي تطوير ورقة التوت،مرة تجعلها صغيرة ومرة كبيرة ومرة شفافة ومرة داكنة،وتتسع ورقة التوت فتغطي الجسم كله أو تعريه،والأزياء ليست للوقاية من الحر والبرد،وإنما لكشف مفاتن المرأة لأنها تريد أن تستعرض ولأن الرجل يريد أن يرى.”
  • “نحن نندهش كيف أن الكلام عند المرأة لا ينتهي..لا يهم ماذا تقول..ولكنها تجد من يستمع إليها من بنات جنسها..تجد صديقتين جالستين معا ساعات..ثم تودع الواحدة الأخرى ولا تكف عن الكلام..وتقفان أمام باب الشقة وباب الأسانسير..ولم ينته الكلام.كيف؟ هذه الثرثرة لها معنى..ومن غيرها تصبح الحياة الاجتماعية صعبة جدا..خانقة.فلو أمسكت لسان المرأة فكأنك سددت أنفها فلا تتنفس..”

يمكنك قراءة وتحميل كتاب التاريخ أنياب وأظافر pdf

تحميل كتاب الذي خرج ولم يعد pdf

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق