كتب روايات عربية

كتاب الرؤوس PDF لمارون عبود

تحميل وقراءة كتاب الرؤوس PDF لمارون عبود

Photo of كتاب الرؤوس PDF لمارون عبود

ملخص كتاب الرؤوس PDF لمارون عبود

تحميل كتب عربي

الروايات والكتب العربية تعتبر من الروابط بيننا وبين تاريخنا كعرب او بيننا وبين اللغة العربية، وبين تاريخنا واحداث هذا التاريخ، الروايات العربية الي الان ومع تقدم العصور والتكنولوجيا لازالت قائمة وحاضرة

تلخيص كتاب الرؤوس للكاتب مارون عبود PDF:

كتاب الرؤوس للكاتب مارون عبود: يعتبر مارون هو المفكر البارز والمبادر لتغيير فكر الروايات والقصص الحديثة،  اما اليوم مع ” كتاب الرؤوس ” يعتبر هذا الكتاب ذخيرة أدبية يطرق من خلالها الكاتب باب الأدب الأصيل على صفحة التاريخ. وهو كتاب شامل لجميع الحقب المفصلية في تاريخ الأدب العربي ، بدأ الكاتب بذكر علم النفس النفسي في تكوين الشخصية العربية لبناء هذا التراث ، ثم ذكر براعة الشاعر في الجاهلية والإسلامية والعباسية. العصور. وأظهر رجولتهم بذكر أمثلة من شعرهم ، وكذلك الأغراض الشعرية التي تشكلت في كل عصر وفق مقتضيات الواقع الاجتماعي فيه. وفن الموشحاته ، وأشهر أعلامه. كما أشار إلى أهمية الشعر عند العرب بصفته هدوء الحياة ومضة ضمير. وختم كتابه بذكر أحمد شوقي أمير شعراء العصر الحديث ، ولا شك في ذلك ؛ أراد الكاتب أن يذكر الرأس. وهو أهم ما يميز كل عصر شعري.

نبذة عن كاتب كتاب الرؤوس

مارون عبود: رائد النهضة الأدبية الحديثة في لبنان ، صحفي ، روائي ساخر ، راوي ماهر وشاعر ألف الشعر بطريقة متناسقة. لم يرث الأدب منه إلا القليل ، وكان ناقدًا لما تركته سهام النقاد في تقدير عالٍ ، ومؤرخ وكاتب مسرحي ، وقائد لقائد شجاع وشجاع.
نال مارون عبود العديد من الأوسمة. ومنها: وسام العلم من الدرجة الأولى ، ووسام الاستقلال من الدرجة الثانية ، وأثري المكتبة العربية بالعديد من الأعمال الأدبية والأدبية. ومنها: “نكت عابر” و “ذكريات أيام الأولاد” و “الزوابع”. توفي عام 1962.
كتاب الرؤوس PDF

اقتباسات من كتاب الرؤوس للكاتب مارون عبود PDF:

  1. وركدت ثورة الجاهلية حين ظهر الإسلام، وكان للقرآن الكريم أعظم وقع في النفوس، فحسبوه شعرًا، وقالوا عن صاحبه: شاعر مجنون! وكان للإسلام — كما يكون لكل دعوة جديدة — أعداء وأنصار، فانشق الشعراء شطرين: فريق يدعو لمحمد وحزبه، وفريق يُنفِّر الناس منه ويؤلبهم عليه. على رأس أولئك حسان بن ثابت، وعلى رأس هؤلاء أمية بن أبي الصلت.
    كان أمية ألدَّ خصوم الرسالة الجديدة، ولم يكن بالخصم الهيِّن، وإن كان شعره غريب الوجه واللسان. قال فيه أبو عبيدة: اتفقت العرب على أن أشعر أهل المدن أهل يثرب، ثم عبد القيس، ثم ثقيف. وأن أشعر ثقيف أمية بن أبي الصلت، وقال فيه الكميت: أمية أشعر الناس، قال كما قلنا، ولم نقُلْ كما قال.

يمكنك أيضا قراءة وتحميل روايات عربي مثل:
رواية الحصاد للسحار PDF
تحميل كتب PDF من المكتبة العربية

تحميل كتاب الرؤوس PDF لمارون عبود

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق