كتب الأدب العربيكتب مسرحيات عربية

كتاب الرقابة والمسرح المرفوض PDF

تحميل وقراءة كتاب الرقابة والمسرح المرفوض PDF

Photo of كتاب الرقابة والمسرح المرفوض PDF

ملخص كتاب الرقابة والمسرح المرفوض PDF

تحميل كتب عربي

الروايات والكتب العربية تعتبر من الروابط بيننا وبين تاريخنا كعرب او بيننا وبين اللغة العربية، وبين تاريخنا واحداث هذا التاريخ، الروايات العربية الي الان ومع تقدم العصور والتكنولوجيا لازالت قائمة وحاضرة

تلخيص كتاب الرقابة والمسرح المرفوض للكاتب سيد علي اسماعيل PDF:

كتاب الرقابة والمسرح المرفوض للكاتب سيد علي اسماعيل: “الرقابة” هي كلمة مرتبطة بالوعي البشري بالشد والوقاية، والكتابات المسرحية لا تستثنى من السقوط على طول ذلك القضيب، بل تألمت منه كم عدد العروض التي منعتها الرقابة لأسباب لم يتم الكشف عنها، ويمكن لبعض هذه النصوص أن ترى النور في المستقبل إما بالانسحاب من السيطرة على مناصبهم، أو بتغيير عنوان النص لكن الكثير منهم مخفي عنا إلى الأبد في هذا الكتاب يقول د. سعيد علي إسماعيل مكرس لدراسة وتحليل أسباب رفض هذه النصوص المسرحية، وشرح الأسباب الخفية التي سادت الحركة الثقافية. ومثل هذا الكتاب، الذي كان جديدا في موضوعه المميز في مادته، لم يستطع أن يرى النور إلا بقلم مثل هذا المؤلف الجاد والموثوق فيه
تحميل كتاب الرقابة والمسرح المرفوض PDF

نبذة عن كاتب كتاب الرقابة والمسرح المرفوض:

سيد علي إسماعيل: كاتب مصري متخصص في الأدب المسرحي وأستاذ اللغة العربية بكلية الآداب جامعة هيلفان. له مقالات عديدة في المسرح وتاريخه. مما جعله أحد أهم الكتاب المعاصرين الذين ركزوا على المسرح كأحد أهم الفنون الحديثة.
ولد “سيد علي إسماعيل علي” في القاهرة عام 1962. حاصل على درجة البكالوريوس في اللغة العربية من كلية الآداب بجامعة عين شمس ، ودرجة الماجستير في دور المرأة في مسرح توفيق الحكيم ، ودكتوراه في تأثير التراث العربي على المسرح المصري المعاصر ، للانضمام إلى الأكاديمية. هيئة تدريس الأدب بالجامعات المصرية ، حتى وصل إلى منصب رئيس قسم الدراسات الأدبية بجامعة دار العلوم بجامعة المنيا ، وانتدب بمركز المسرح القومي وعدة جامعات عربية.

تحميل كتاب الرقابة والمسرح المرفوض PDF

اقتباسات من كتاب الرقابة والمسرح المرفوض للكاتب سيد علي اسماعيل PDF:

  • إن أقدم إشارة عربية وصلتْنا عن وجود مسرح حقيقي في مصر — تُقام عليه المسرحيات — هي ما ذكره الجبرتي في تاريخه عن مسرح الحملة الفرنسية في مصر، ضمن حوادث شهر شعبان وبالتحديد في يوم الحادي عشر منه عام ١٢١٥ﻫ — الموافق ٢٩ / ١٢ / ١٨٠٠ — عندما قال: «وفيه كمل المكان الذي أنشأه بالأزبكية عند المكان المعروف بباب الهواء، وهو المُسمَّى في لغتهم بالكمدي، وهو عبارة عن محلٍّ يجتمعون به كل عشر ليالٍ ليلةً واحدة يتفرَّجون به على ملاعيب يلعبها جماعة منهم بقصد التسلِّي والملاهي مقدار أربع ساعات من الليل، وذلك بلغتهم، ولا يدخل أحد إليه إلا بورقة معلومة وهيئة مخصوصة

يمكنك أيضا قراءة وتحميل كتب عربي مثل:
كتاب غريزة المرأة PDF

تحميل كتاب الرقابة والمسرح المرفوض PDF

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق