الجغرافيا

كتاب العالم كما رأيته اليونان PDF

تحميل وقراءة كتاب العالم كما رأيته اليونان PDF

كتاب العالم كما رأيته اليونان

ملخص كتاب العالم كما رأيته اليونان PDF

ملخص عن كتاب العالم كما رأيته اليونان:

لا يسع أي زائر لليونان إلا أن يقع في حبها منذ اليوم الأول لزيارته. تجعل طبيعتها الجبلية الخلابة وسحر حضارتها العظيمة السفر إليها تجربة فريدة لا تُنسى. أحب المؤلف أن ينقل إلينا هذه التجربة ؛ ووصف ملاحظات رحلته إلى المدن اليونانية الغنية بالتاريخ ، وتحكي آثارها جزءًا كبيرًا من قصة الحضارة الإنسانية. على الرغم من أن هذه الرحلة لم تكن الأولى لمؤلف الكتاب ، حيث سبق أن أمضى أيامًا قبل الحرب العالمية الثانية ، إلا أن زيارته الثانية في منتصف الخمسينيات كشفت له عظمة أهلها صاحب الهوية القديمة ، الذي لم يوقف النضال من أجل الحرية خلال تاريخه الطويل ، وانطلق في بناء وطنه بعد أن كثفته الحروب المتتالية ، وتكبد اقتصادها خسائر فادحة ، فبدأ ببناء المصانع وزراعة الحقول ، وفي نفس الوقت قام ببناء ديمقراطية جديدة. وهذا ملخص كتاب العالم كما رأيته اليونان.

 

نبذة عن كاتب كتاب العالم كما رأيته اليونان:

فرج جبران: كاتب وصحفي ومترجم عمل موظفًا حكوميًا في ديوان المحاسبة بالقاهرة لكنه أحب الصحافة والأدب.

اشتَرَكَ فرج جبران في إِصْدارِ مَجلَّةِ «الشُّعلَة» معَ «محمد علي حماد»، واشترَكَ في تَحْريرِ «آخِر سَاعَة» مُنْذُ نَشْأتِها، وتَرجَمَ كَثِيرًا مِنَ القِصَصِ والرِّواياتِ عَنِ اللُّغَةِ الفَرَنسيَّة، ثُمَّ اتَّجهَ بعْدَ الحرْبِ العالَميَّةِ الثانِيةِ إِلى الرِّحلاتِ والكِتابةِ عَنِ الطَّرائِفِ والغَرائِبِ فِي البِلَادِ الَّتي بزيارتها ، حتى توفي في إحدى الطائرات بعد إقلاعها من إيطاليا في طريقها إلى القاهرة عام 1960 م ؛ حيث اختفت الطائرة فوق البحر الأبيض المتوسط ​​ولم يعثر على أثر لها أو لركابها.

ترك جبران عدة كتب وترجمات منها: “حب الملوك” ، “تعال معي إلى أوروبا” ، “ابن بطوطة الثاني” ، وغيرها. واجبرته وظيفته الحكومية على عدم التوقيع باسمه في بعض الأحيان ، فاختار اسماً مستعاراً ، “فجر ، فجر ، فجر ، فجر”. مشتق من اسمه الكامل.

محتويات كتاب العالم كما رأيته اليونان:

اليونان جغرافيًّا
اليونان بين الأمس واليوم
أسطورة الطوفان
مهد الفلسفة والعلوم السياسية
عناصر القومية اليونانية
لمحة من تاريخ اليونان
كيف استقلت اليونان؟
بلاد السياحة والآثار
بين أنقاض الأكروبول
جولة في أثينا
بلاد عريقة في الديمقراطية
اليونان الحديثة
تقدم الإنتاج الزراعي
التصنيع في اليونان
في اليونان: نشأت الألعاب الأوليمبية
اليونان وقبرص
العلاقات بين العرب واليونان
الشاعر واليونان


اقتباسات من كتاب العالم كما رأيته اليونان:

  • …إن هذه الجزر التي تسير السفن بينها، ويرتسم الفناء على جبينها الماحل، هذه الجزر رفعت بالأمس الأنوار الصادقة، في صفاء الجو وفي مهبِّ العواصف؛ لاستمالة سفن الحق والحرية والجمال، فكل جزيرة كانت وحدة قائمة بذاتها، مكوَّنة من دولة شبه مستقلة، لها أفكار ومعتقدات خاصة، ونظرات في الدين والأخلاق والفلسفة، حتى نما من اختلاط أفكار أهل الجزر ما انتفعت به العقلية الإغريقية من الوجهة العملية، وفي هذا المحيط الممتزجة أمواجه بصنوف المعرفة، ومذاهب الحكمة والفلسفة والتشريع، طغت المدنية الإغريقية حتى عَمَّت العالم.

    وانطلقنا من الباخرة نتجول في شوارع بيريه، ومررنا ببعض المقاهي ودور شركات الملاحة، ويقلُّنا ترام المترو في دقائق معدودة نحو «إلهة السلام وحامية العذارى»، ولكن ليس في أثينا ما يجذب الناس إليها أكثر من آثارها التي تخلع عليها روعة وجلالًا، وتجعل منها مهبط عشرات العلماء والمشتغلين بالحفريات الحديثة وآلاف السائحين، يأتون شتاءً أو صيفًا من أقاصي المعمورة؛ ليرتووا من الينبوع الذي تفجَّرت فيه العبقرية الإنسانية.

 

يمكنك أيضا تحميل كتب عربي أخرى من المكتبة العربية للكتب مثل:

تحميل كتاب العالم كما رأيته اليونان PDF

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق