كتاب الوجيز في أصول الفقه PDF

كتاب الوجيز في أصول الفقه PDF
لا يوجد تقييمات لهذا الكتاب
قيم الكتاب

هذا الكتاب ملكية عامة

نُشر هذا الكتاب برخصة الملكية العامة او بموافقة المؤلف- لك حقوق ملكية! اتصال بنا

كتاب الوجيز في أصول الفقه PDF

تلخيص كتاب الوجيز في أصول الفقه PDF :

كتاب الوجيز في أصول الفقه PDF للشيخ وهبة الزحيلي الذي يعد واحد من ابرز علماء الاسلام والسنه و الجماعة في العصر الحديث  , كتاب الوجيز في أصول الفقه PDF من اهم مؤلفات الشيخ ويتمز بالاسلوب الجميل السهل منه في ايصال المراد م الكلام  , الشيخ محمد على الصابونى علم جليل له كثير من التلميذ تلقوا العلم من وله مؤلفات قيمة وثمينه ككتاب الوجيز في أصول الفقه PDF

هيا بنا نقراء كتاب الوجيز في أصول الفقه PDF

نبذة عن كاتب كتاب الوجيز في أصول الفقه PDF :

الشيخ وهبه ابن مصطفى الزحيلي الدمشقي , واحد من ابرز علماء السنه في سوريا كما انهم عضو المجمع الفقهي في مكه كما انه رئيس قسم الفقه الاسلامي بجماعه دمشق حصل على جائزه افضل شخصيه اسلاميه من دوله ماليزيا سنه 2008

ولد الشيخ وهبه في بلده دير عطيه في ريم دمشق ومنذ نشأته وعرف عنه حبه للسنه النبويه , التحق بكليه الشريعه والقانون في دمشق وكان ترتيبه الاول على الدفعه وحصل على الثانويه العامه الفرع الادبي ايضا

تم تعيين الشيخ وهبه مدرسا بجامعه دمشق سنه 1963 وعمل في التدريس حتى صار استاذا مساعدا ثم استاذا لقد انتقل الى ليبيا حيث اشتغل بجامعه محمد بن علي السنوسي

من اهم مؤلفاته

اقتباسات من كتاب الوجيز في أصول الفقه للشيخ وهبة الزحيلي PDF :

  1. إذا انعقد الإجماع على النحو السابق المطلوب ، بأن اتفقت آراء المجتهدين جميعاً على حكم واحد في واقعة ، صار الحكم ملزماً واجب الاتباع ولا تجوز مخالفته ، وليس لأهل أي عصر تال أن ينقضوه ؛ لأن الحكم الشرعي أصبح حكماً قطعياً لا مجال لمخالفتـه ولا لنسخه ، وثبت المراد به على سبيل اليقين ، كالقرآن والسنة .

    لكن إذا كان دليل الإجماع قطعياً ، لم يكن الإجماع حجة مستقلة ، بل مقوياً

    للدليل ، وإذا كان دليل الإجماع ظنياً ، كان دليلاً مستقلاً ، أي يكفي الاستدلال به ، ولا حاجة للرجوع إلى ذلك الدليل المستند إليه ، وليس معناه أنه ينشئ من ذاته حكماً

    شرعياً ؛ لأن الشرع في الحقيقة هو مصدر التشريع .

    وحجية الإجماع عند أكثر العلماء حجة قطعية ، بحيث يكفر مخالفه ، أو يضلل ويبدع إذا نقل إلينا نقلاً متواتراً . أما إذا نقل إلينا بطريق الآحاد أو كان إجماعاً سكوتياً ، فإنه لا يفيد إلا الظن بالحكم دون القطع به

من خلال مكتبتكم المكتبة العربية للكتب يمكنكم تحميل وقراءة:

وهبة الزحيلي

الكتب مشابهة لــ كتاب الوجيز في أصول الفقه PDF

هذا الكتاب ملكية عامة

نُشر هذا الكتاب برخصة الملكية العامة او بموافقة المؤلف- لك حقوق ملكية! اتصال بنا

تحفظ المكتبة العربية للكتب كافة حقوق الملكية الفكرية للمؤلفين والناشرين وفي حالة وجود أي مخالفة لاي كتاب برجاء التواصل معنا