كتب الأدب العربيكتب التاريخ القديم

كتاب جميل بثينة PDF

تحميل وقراءة كتاب جميل بثينة PDF

Photo of كتاب جميل بثينة PDF

ملخص كتاب جميل بثينة PDF

تلخيص كتاب جميل بثينة للكاتب عباس محمود العقاد PDF:

كتاب جميل بثينة للكاتب عباس محمود العقاد قصص الحب الأسطورية  لم تختف من قصص العرب التي مات فيها الأحباء كجسد واحد ، وقصص العميان الذين أعطوا قلوبهم لمحبيهم ، حتى لو جفف أو مجد اللقاء معه. وكان آخرها إمام العشاق البكر ، ولم يقم بتنظيم الخيط إلا في حيوان أليف بثينة ، فغنى قصائد روعة وكمال ، حتى يقال: فيشعر أهل الإسلام والجهل. كالعادة ، العقاد في دراسة الأعلام ، لا يقدم سيرة جافة للعلم فحسب ، بل يقدم دراسة عن جوانبها النفسية ، وهنا يقدم شخصية الشاعر “جميل بن معمر آل- أثري ، المعروف باسم “جميل بثينة” ، وهو مورد يمكن اعتباره دليلاً تاريخيًا يكشف جوانب نفسيةه والبيئة التي نشأ فيها. نضجت موهبته. هذا مضمون كتاب جميل بثينة للكاتب عباس محمود العقاد

صدر كتاب جميل بثينة للكاتب عباس محمود العقاد سنة 1944

نبذة عن كاتب كتاب جميل بثينة للكاتب:

عباس محمود العقاد أديب ومفكر وصحفي وشاعر مصري، ولد في أسوان عام 1889م، وهو عضو سابق في مجلس النواب المصري، وعضو في مجمع اللغة العربية، لم يتوقف إنتاجه الأدبي بالرغم من الظروف القاسية التي مر بها؛ حيث كان يكتب المقالات ويرسلها إلى مجلة فصول، كما كان يترجم لها بعض الموضوعات، ويعد العقاد أحد أهم كتاب القرن العشرين في مصر، وقد ساهم بشكل كبير في الحياة الأدبية والسياسية، وأضاف للمكتبة العربية أكثر من مائة كتاب في مختلف المجالات، نجح العقاد في الصحافة، ويرجع ذلك إلى ثقافته الموسوعية، فقد كان يكتب شعرآ و نقدآ و فكرآ على السواء، وظل معروفآ عنه أنه موسوعي المعرفة يقرأ في التاريخ الإنساني و الفلسفة و الأدب و علم الاجتماع.

كتاب جميل بثينة  للكاتب عباس محمود العقاد

محتويات كتاب جميل بثينة للكاتب عباس محمود العقاد PDF:

  1. تمهيد
  2. عصر جميل
  3. مكانته في الصناعة الشعرية
  4. مزاجان
  5. بعض أخباره

اقتباسات من كتاب جميل بثينة للكاتب عباس محمود العقاد PDF:

  1. عاش جميل في القرن الأول للهجرة.وهو قرن حافل بأحداث السياسة، تحولت فيه الدولة الإسلامية من نظام إلى نظام، ومن قطر إلى قطر، ومن سيرة إلى سيرة، فخرجت من الخلافة إلى الملك الموروث، ومن الحجاز إلى الشام، ومن بساطة الحياة الدينية إلى بذخ المعيشة الحضرية، التي جمعت بين بقايا حضارة الفرس وبقايا حضارة الروم.

    وليس بنا في هذه العجالة أن نسجل حوادث العصر كله، أو نتعقبها من بدايتها إلى نهايتها تعقب تفصيل أو تعقب إجمال، فكل أولئك لا يعنينا فيما نحن فيه إلا من طرف واحد؛ وهو الطرف الذي يتصل بحياة شاعرنا جميل، ومن شابهه من الشعراء في بيئته وزمانه.

    وأوجز ما يقال في تلك البيئة: إنها البيئة التي تخرج أمثال جميل من شعراء البادية المحيطين بالحضارة الحجازية، والمتصلين بحواضر الإسلام في مصر والشام

  2. نشأ جميل نشأة أدبية صالحة لموطنه وعصره، وتخرج في مدرسة الشعر كأحسن ما يتخرج الشاعر بالحجاز في القرن الأول للهجرة، فكان — كما جاء في كتاب الأغاني — «راوية هدبة بن خشرم، وكان هدبة شاعرًا وراوية للحطيئة، وكان الحطيئة شاعرًا راويةً لزهير وابنه»، فاجتمعت له الرواية والشعر مسلسلة من أساتذة فحول مشهود لهم بين الرواة والشعراء.وكان بعض المشهورين بعلم الشعر في زمنه يفضلونه على الشعراء كافة، ويقولون أنه أشعر أهل الإسلام والجاهلية.
  3. قدمنا في الفصل السابق أنَّ شعر جميل إذا قوبل بشعر عمر يبدو أنه أفحل وأجزل، وأنه أبلغ في الصناعة وأجمل، ثم قلنا: إنَّ هذا فيما يبدو لنا «التباس بين فحولة المزاج وفحولة الشعر لا يثبت على التمحيص».ومن الحسن أن نعرض ببعض الوصف والتمييز لمزاج الشاعر الذي تتعلق به هذه الفحولة الفنية، فجملة ما يقال فيه — بسياق هذه المقابلة — أنه كان يحتاج إلى البأس والسيف في معيشته وعشقه، فهو بدوي يعيش مع آله في طريق تحميها الدولة، وتكل حمايتها أحيانًا إلى سكانها من أهل البادية؛ لأنها تتوسط بين الحجاز ومصر والشام، فمن واجبه — إن لم يكن من طبعه — أن يحمل السيف، ويعتز بالمنعة وصيانة الحوزة.

    وهو إلى هذا عاشق مشغوف بامرأة واحدة لا تغنيه عنها امرأة غيرها، فلا بد له منها وإن حيل بينه وبينها ولا غنى له عن المجازفة والتقحم بالقوة في سبيلها.

يمكنك ايضا تحميل وقراءة:
كتاب جحا الضاحك المضحك PDF

 

تحميل كتاب جميل بثينة PDF

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق