كتب أدب الرحلات

كتاب حضارة الإسلام في دار السلام PDF

تحميل وقراءة كتاب حضارة الإسلام في دار السلام PDF

Photo of كتاب حضارة الإسلام في دار السلام PDF

ملخص كتاب حضارة الإسلام في دار السلام PDF

ملخص عن كتاب حضارة الإسلام في دار السلام:

حضارة الإسلام في دار السلام

جولة النخيل الجميلة

هذا الكتاب عين على الحضارة الإسلامية في القرن الثاني الهجري في عهد “هارون الرشيد” ، ولا يخبرنا المؤلف فيه بالوقائع والأخبار الجافة ، بل يضعنا في قلب الأحداث لنرى و تسمع من خلال رسائل رسل الدولة العشرة إلينا. زار بغداد عاصمة الخلافة ، وأقام فيها ، ووصف ما يجري في مجالس العلوم والآداب والفنون ، وما يجري في قصور الخلفاء من صراع خفي بينهم وبين وزرائهم. . ثم غادر المسافر إلى بلاد الشام ، ومن هناك إلى تونس والقيروان ، ثم الإسكندرية ، وعندما جاء وقت الحج توجه إلى بلاد الحجاز ، ثم عاد إلى “دار السلام” مرة أخرى. والرحلة ، حتى لو كانت متخيلة من إبداع مؤلفها ، فإنها تستمد معظم معلوماتها من كتب تراثية موثوقة ، وتنتج مخرجات أدبية جميلة وممتعة. وهذا ملخص كتاب حضارة الإسلام في دار السلام.

 

 

نبذة عن كاتب كتاب حضارة الإسلام في دار السلام:

جميل نخلة المدور: أديبٌ ومؤرِّخ، اشتُهِر بتأليف كتابَيْه الشهيرين: «حضارة الإسلام في دار السلام» و«تاريخ بابل وآشور»، وكان الناقد والأديب «إبراهيم اليازجي» يُصحِّح له ما يكتبه.

وُلِد جميل نخلة المدوَّر ببيروت عامَ ١٨٦٢م لأُسرةٍ معروفةٍ بفضلها وأدب أصحابها، وقد عاش المدوَّر معظمَ حياته في مصر، وكان مُولَعًا بالتنقيب في آداب العرب وتاريخ الأمم الشرقية القديمة، فصنَّف في حداثته «تاريخ بابل وآشور». وكان مُلِمًّا إلمامًا جيِّدًا باللغة الفَرنسية؛ فعرَّبَ كتابَ التاريخ القديم وقصة «أتلا» للكاتب الفَرنسي «شاتوبريان» عامَ ١٨٨٢م، وكان يبلغ حينَها حوالي عشرين عامًا. تُوفِّي جميل نخلة المدوَّر بالقاهرة، في يناير عامَ ١٩٠٧م.

 

 

محتويات كتاب حضارة الإسلام في دار السلام:

  • مقدمة
  • الرسالة الأولى
  • الرسالة الثانية
  • الرسالة الثالثة
  • الرسالة الرابعة
  • الرسالة الخامسة
  • الرسالة السادسة
  • الرسالة السابعة
  • الرسالة الثامنة
  • الرسالة التاسعة
  • الرسالة العاشرة
  • خاتمة الكتاب

 

اقتباسات من كتاب حضارة الإسلام في دار السلام:

  • … أتيت مدينةَ السلام في السنة السادسة والخمسين بعد المائة من هجرة النبي ﷺ؛ لأتخرَّج في الفقه على لسان الشريعة يعقوب بن إبراهيم بن خُنَيْسٍ الأنصاري،١وكان خليلًا لأبي — رحمه الله — على صفاء بينهما لم يكن بين اثنين.
    فركبت البحر من هُرْمُز في ريح رُخاء زجَّتْ مركبَنا إلى البحرين فأطراف العراق أهنأ تزجية، فلما حاذينا الساحل مما يلي البَصْرة طلعتْ علينا ريحٌ عاصفة، وانحدر بنا الموج إلى منعرج في البر كله رمال ومهاوي ماء، فبتْنا ليلتنا فيه على أشدِّ ما يكون من الخوف إلى أن طلع الفجر، فأقبلتْ علينا من صدر البحر سفينة حملتنا إلى عَبَّادان، وأرسلت بنا على مُطَلٍّ من خشبات تنتهي المراكب إليها ولا تتجاوزها خوفًا من الجزر؛٢ لئلا تلحق بالأرض وتغوص في الطين الذي يأتي دِجلةُ به٣ في انسيابه، وهذا البحر في مُسامَتَةِ العراق شديدٌ على السَّفْر، ولا يُحْمَد منه إلا عُمران سواحله بالناس لما فيها من مغاصات٤ الدر والياقوت والعقيق وغير ذلك، وهي باب واسع لطلاب الرزق

 

  • … ولما أخذت نصيبًا من الاستراحة انتقلت على سفين إلى البصرة، ونزلت بها في موضع٦يُعرف بسكة بني سمرة بإزاء دار الهيثم بن معاوية أميرها، وقد طاب لي فيها المقام بما وجدت من ائتناس أهلها إلى الغريب حتى ينسى في جوارهم أهله٧ بما يأنس عندهم من مظاهر الأنس والمودة، ووجدت لهم صبرًا على طلب العلم، يتخذون المكاتب٨ لأولادهم، وحلق العلم لأدبائهم، وتشد إليهم رحال الطلب من جميع الوجوه؛ لأن لهم من الأدب المكان الذي لا يُرقَى، غير أني لم أرَ فيهم إلا وَهِن البنية سقيمَها وأصفر اللون كاسفه؛٩ وذلك ناشئ فيهم من عفونة الماء ووقوع إقليمهم في مهاب الرياح المختلفة التي تتبدل في اليوم الواحد ألوانًا وضروبًا؛ فيجبرون على لبس القمصان مرة والمبطنات أخرى؛ ولذلك سميت مدينتهم بالرعناء، أنشد الفرزدق:١٠

 

يمكنك أيضا تحميل كتب عربي أخرى مثل:
من قتل الإبداع ؟
تحميل كتب PDF من المكتبة العربية

تحميل كتاب حضارة الإسلام في دار السلام PDF

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق