كتب اسلامية

كتاب حقيقة الجن فى ظلال القران PDF

تحميل وقراءة كتاب حقيقة الجن فى ظلال القران PDF

Photo of كتاب حقيقة الجن فى ظلال القران PDF
  • مؤلف الكتاب: الكاتب سيد قطب
  • قسم الكتاب: كتب اسلامية
  • لغة الكتاب: العربية
  • عدد الصّفحات: 110 صفحة
  • دار النشر: دار الفضيلة
  • حجم الكتاب: 7 ميغابايت
  • ملف الكتاب: PDF
  • تبليغ حقوق الملكية: اضغط هنا

ملخص كتاب حقيقة الجن فى ظلال القران PDF

تلخيص كتاب حقيقة الجن فى ظلال القران للكاتب سيد قطب PDF:

كتاب حقيقة الجن فى ظلال القران للكاتب سيد قطب: يكفي انة عندما سال الباز عن الكتاب قال ” لم أقرأه ولكن بلغني عنه أنه لا بأس به، كتب سيد قطب كتب مفيدة ونافعة وليس معناها أنه ليس فيها خطأ، كل عالم له بعض الأخطاء والأغلاط، لكن لم أقرأ الكتاب، وهو فيما بلغني كتاب مفيد ومؤثر ”
الكتاب بحث ثمين يعيش بشكل جميل مع القرآن وأسلوب أدبي راقي، ليس غريباً أن تعرف الشخصيات الأدبية، أما ختام الكتاب فهو فقرة على رسالة من شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله في موضوع وحقيقة الجن، وهي في 6 صفحات، فهيا لنقرا كتاب حقيقة الجن فى ظلال القران للكاتب سيد قطب

نبذة عن كاتب كتاب حقيقة الجن فى ظلال القران:

سيد قطب إبراهيم حسين الشاذلي: مواليد: 9 أكتوبر سنة 1906م ، من مواليد قرية موشا  محافظة اسيوط
كان الشهيد سيد قطب بإذن الله، كاتبا و شاعرا واديبا، و مناظر إسلامي، و من افضل ما قد كتبة الشهيد كان كتاب في ظلال القران، كان عضوا في جماعة الاخوان المسلمين و كان في مكتب ارشادها
وكان رئيس سابق لقسم نشر الدعوة في الجماعة ورئيس تحرير جريدة الإخوان المسلمين
توفي: 29 أغسطس سنة 1966م
مر سيد قطب بمراحل عديدة في حياته منذ الطفولة. المرحلة الأدبية البحتة التي كان فيها متأثرا بعباس العقاد. ثم مرحلة فكرية. ثم توجه للأدب الإسلامي. إلى المجال السياسي حتى صار رائد الفكر الحركي الإسلامي أو ما يعرف بالقطبية
كتاب حقيقة الجن فى ظلال القران للكاتب سيد قطب

محتويات كتاب حقيقة الجن فى ظلال القران للكاتب سيد قطب PDF:

  1. المقدمة
  2. نبذة عن حياة سيد قطب
  3. حقيقة وجود الجن
  4. اسطورة الصلة بين الله وبين الجن
  5. الجن لا تعلم الغيب
  6. عبادة الناس للجن
  7. ايمان الجن بالله
  8. ثقة الجن بالله

اقتباسات من كتاب حقيقة الجن فى ظلال القران للكاتب سيد قطب PDF:

 

  1. إنه ليس لأصحاب الدعوة إلى رب العالمين إلا ملاذ واحد، وهو الملاذ الحصين الأمين وإلا ولي واحد وهو الولي القوي المتين وعليهم أن يصبروا حتى يأذن الولي بالنصرة في الوقت الذي يقدره بحكمته وعلمه وألا يعجلوا ، فهم لا يطلعون الغيب، ولا يعلمون الخير، وإن الأرض لله  وما فرعون وقومه إلا نزلاء فيها والله يورثها من يشاء من عباده  وفق سنته وحكمته  فلا ينظر الداعون إلى رب العالمين، إلى شيء من ظواهر الأمور التي تخيل للناظرين أن الطاغوت مكين في الأرض غير مزحزح عنها  فصاحب الأرض ومالكها هو الذي يقرر متى يطردهم منها
    وإن العاقبة للمتقين  طال الزمن أم قصر  فلا يخالج قلوب الداعين إلى رب العالمين قلق على المصير ولا يخايل لهم تقلب الذين كفروا في البلاد ، فيحسبونهم باقين إنها رؤية « النبي » لحقائق الوجود الكبير !

يمكنك ايضا تحميل وقراءة:
كتاب لماذا أعدموني PDF

 

تحميل كتاب حقيقة الجن فى ظلال القران PDF

زر الذهاب إلى الأعلى
عفوا لا يمكن نسخ مجهود الكاتب ..يمكنك مشاركة لينك الكتاب
إغلاق