روايات بوليسية

كتاب خطأ الآلة PDF

تحميل وقراءة كتاب خطأ الآلة PDF

Photo of كتاب خطأ الآلة PDF

ملخص كتاب خطأ الآلة PDF

تلخيص كتاب خطأ الآلة حكمة الأب براون للكاتب جلبرت كيث PDF:

كتاب خطأ الآلة حكمة الأب براون للكاتب جلبرت كيث: محادثة مثيرة بين “الأب براون” وصديقه “فلامبو” حول أساليب الاستجواب المختلفة التي قادتهما إلى قصة غريبة حدثت قبل عشرين عامًا في مجال “الحجاج بوند” ؛ كواحد من أبرز الإنجليز اختفى في ظل ظروف غامضة. لقد شهد التاريخ تحيزًا روتينيًا من جانب “الأب براون” مع الاهتمام بالتفاصيل المحددة مثل المحقق السابق “جيريوود آشر” ، الذي تم اختباره على آلة القياس النفسي للتعرف على مدني ، هرب من أقصى درجات الأمن بعد أن قتل أحد حراسه ، لكنه فاته آلة أخرى بالخطأ مهمة وأكثر عرضة للخطر ما هذا الجهاز الآخر؟ وماذا أخطأت؟ هذا ما سنعرفه في أحداث هذه القصة الرائعة. هذا مضمون كتاب خطأ الآلة حكمة الأب براون للكاتب جلبرت كيث

صدر كتاب خطأ الآلة حكمة الأب براون للكاتب جلبرت كيث سنة 1914

نبذة عن كاتب كتاب خطأ الآلة حكمة الأب براون:

جِلبرت كيث تشسترتون: ولد جيلبرت كيث تشيسترتون في لندن عام 1874 ، وتشمل اهتماماته المتعددة النقد الأدبي والصحافة والدراما والبلاغة والفلسفة. تميز تشيسترتون بأعماله الرومانسية الرائعة ، وأشهرها سلسلة من القصص البوليسية القصيرة التي تتميز بأحد الشخصيات الخالدة في أدب القرن العشرين. هي شخصية “الأب براون”. الكاهن الروماني الكاثوليكي قصير العمر ، المحقق الهواة ، الذي يعتمد على حل الألغاز والكشف عن أسرار الجرائم والمشكلات ، يقوم على حدسه وفهمه العميق للطبيعة البشرية ، وقدرته على رؤية الشر في النفوس وملاحظة أصغر التفاصيل. كما يلعب دوره ككاهن من خلال مساعدة المجرمين على الاعتراف والتوبة. ظهر “الأب براون” في أكثر من 50 قصة قصيرة نُشرت بين عامي 1910 و 1936.

كتاب خطأ الآلة نقاء الأب براون للكاتب جلبرت كيث

محتويات كتاب خطأ الآلة حكمة الأب براون للكاتب جلبرت كيث PDF:

  1. خطأ الآلة

اقتباسات من كتاب خطأ الآلة حكمة الأب براون للكاتب جلبرت كيث PDF:

  1. كان فلامبو وصديقه القَسُّ يجلسان في مُتنزَّه «تمبل جاردنز» عند الغروب؛ ويبدو أنَّ وجودهما في هذه المنطقة (حيث تُعد منطقة «تمبل» حيًّا مرموقًا لرجال القانون الإنجليزي) أو تأثيرًا عابرًا آخر من هذا القبيل، قد حَوَّل حديثهما إلى بعض مسائل الإجراءات القانونية؛ إذ تطرَّقا في البداية إلى مشكلة الانحرافات في استجواب الشهود، ثم شردا بحديثهما إلى التعذيب في العصر الروماني والقرون الوسطى، وصولًا إلى ممارسات قُضاة التحقيق في فرنسا و«الدرجة الثالثة» (الاستجواب باستخدامِ وسائلَ عنيفةٍ لاستخراجِ معلوماتٍ أو اعتراف) في أمريكا.
  2. وقال فلامبو: «لقد قرأتُ عن طريقة القياس النفسي الحديثة التي يتحدثون عنها كثيرًا، لا سيما في أمريكا. تعرف ما أقصده؛ حيث يضعون مقياسًا للنبض على مِعصَم الرجل، ويحكمون عليه وفقًا لتغيُّر نبضات قلبه عند نُطق بعض الكلمات، فما رأيكَ في هذه الطريقة؟»
  3. أجاب الأب براون: «أعتقد أنَّها مثيرةٌ جدًّا للاهتمام؛ فهي تُذكِّرني بتلك الفكرة المثيرة التي ظهرت في العصور المظلمة، والتي كان مفادها أنَّ الدم سيتدفَّق من الجثة إذا لمسها القاتل.»
  4. فسأله صديقُه: «هل تقصد أنَّك تعتقد أنَّ الطريقتَين بالقدْر نفسه من القيمة؟»فقال براون: «بل أعتقد أنَّ كلتَيهما عديمة الفائدة على حدٍّ سواء؛ فالدمُ يتدفَّق سريعًا أو بطيئًا، في الموتى أو الأحياء، لعدة ملايين من الأسباب التي تفوق معرفتنا؛ لذا يجب أن يتدفَّق الدم تدفُّقًا غريبًا للغاية أو يصعد إلى قمة ماترهورن، على سبيل المثال، قبل أن أعتبره علامةً على هُوية مَن سَفكَه.»
  5. فعلَّق فلامبو قائلًا: «لكنَّ بعض أعظم العلماء الأمريكيين أكَّد موثوقية هذه الطريقة.»وهنا تعجَّب الأب براون قائلًا: «ما أطغى عواطفَ العلماء! وما أشدَّ تأثُّر العلماء الأمريكيين بعواطفهم! مَن عساه يُفكِّر في إثبات أيِّ شيء بناءً على نبضات القلب باستثناء الأمريكيين؟ يا إلهي، لا بد أنَّهم عاطفيون مثل الرجل الذي يعتقد أنَّ المرأة تحبه إذا احمرَّت وجنتاها. هذا اختبارٌ قائم على الدورة الدموية، التي اكتشفها ويليام هارفي الخالد، لكنَّه اختبارٌ فاسد للغاية أيضًا.»ألحَّ فلامبو قائلًا: «ولكن من المؤكَّد أنَّ ذلك ربما يشير إشارةً مباشِرةً إلى شيءٍ مُعيَّن.»

يمكنك ايضا تحميل وقراءة:
كتاب رجل الممر PDF

تحميل كتاب خطأ الآلة PDF

زر الذهاب إلى الأعلى
عفوا لا يمكن نسخ مجهود الكاتب ..يمكنك مشاركة لينك الكتاب
إغلاق