كتب الروايات العالمية المترجمة

كتاب زهرة الاوركيد الغريبة PDF

تحميل وقراءة كتاب زهرة الاوركيد الغريبة PDF

Photo of كتاب زهرة الاوركيد الغريبة PDF

ملخص كتاب زهرة الاوركيد الغريبة PDF

ملخص عن كتاب زهرة الاوركيد الغريبة:

زهرة الأوركيد الغريبة

هربرت جورج ويلز

ترجمه رشا صلاح الدخاخني وراجع مصطفى محمد فؤاد

يعيش وينتر ويديربيرن وقريبته ومدبرة منزله حياة هادئة ، لكنه غالبًا ما يشعر بالأسف على نفسه ؛ لأن حياته رتيبة ويفتقر إليها أي نوع من الإثارة ؛ إنه رجل أعزب ووحيد ، تجاوز الخمسين من عمره وليس لديه أي اهتمامات ، إلا أنه يحب زهور الأوركيد ، وهي شغفه الوحيد في الحياة ، وينموها في صوبة حيث يقضي معظم وقته. شعر ويديربيرن بشعور غريب يومًا ما أن شيئًا ما سيحدث له من شأنه أن يقلب حياته رأسًا على عقب ، لكنه لم يعتقد أبدًا أن السحلية الغريبة التي اشتراها ذات يوم ستجعله متحمسًا للغاية ؛ إثارة تعرض حياته لخطر شديد. وهذا ملخص كتاب زهرة الاوركيد الغريبة.

 

 

نبذة عن كاتب كتاب زهرة الاوركيد الغريبة:

هربرت جورج ويلز: كاتب ومفكر إنجليزي ، يعتبر والد أدب الخيال العلمي. كانت ويلز غزيرة الإنتاج في العديد من أنواع الأدب ، بما في ذلك الرواية والقصة القصيرة والأعمال التاريخية والسياسية والاجتماعية. لكنه اشتهر وما زلنا نتذكره اليوم من خلال روايات الخيال العلمي التي كتبها وأهمها “آلة الزمن”. نشر ويلز رواياته الأولى بعنوان “آلة الزمن” في عام 1895 م ، وأثارت ضجة كبيرة في ذلك الوقت في الأوساط الثقافية. تم الكشف عن فلسفته وأفكاره وتوقعاته لعالم المستقبل. تم ترشيح ويلز لجائزة نوبل في الأدب أربع مرات. مع اندلاع الحرب العالمية الثانية ، أصبحت نظرة ويلز لمستقبل البشرية أكثر تشاؤماً. توفي ويلز في عام 1946 ، بعد أن خُلد اسمه في الأدب العالمي كواحد من رواده.

 

محتويات كتاب زهرة الاوركيد الغريبة:

  • زهرة الأوركيد الغريبة

 

 

اقتباسات من كتاب زهرة الاوركيد الغريبة:

 

  • … ينطوي شراءُ زهور الأوركيد دائمًا على قدرٍ ما من المخاطرة؛ إذ تجد أمامَك كتلةً من النسيج الحي الذابل البنيِّ اللون، وعليك بعد ذلك أن تثق في تقديرك، أو تقدير البائع، أو حظِّك الطيب، حسبما ترى. ربما أشرفَتِ النبتةُ على الموت أو ماتت بالفعل، أو ربما تمثِّل صفقةً رابحة؛ أيْ مقابلًا جيدًا نظيرَ ما تدفعه من مال، أو لعلها — كما يحدث في العادة — تتفتَّح تدريجيًّا، يومًا بعد يوم، أمامَ عينَي المشتري السعيد المبتهجتين لتكشف عن تنوُّع جديد أو ثراء لا مثيلَ له، أو انحناءة غريبة في بَتلتها، أو تغيُّر دقيق في ألوانها، أو محاكاة غير متوقَّعة لشيءٍ ما. يجتمع الكبرياءُ والجمالُ والربح، بل وربما الخلود أيضًا، على سنبلةٍ خضراءَ واحدةٍ غضَّةٍ. ولعل هذه المعجزة الجديدة للطبيعة تقف بانتظارِ اسمٍ محدَّد جديد لها؛ وهل من اسم أنسبُ من اسمِ مكتشِفها؟ «جون-سميثيا» مثلًا! ثمة أسماء أسوأ بالفعل من ذلك.

 

 

  • … لعل الأمل في مصادفة مثلِ هذا الاكتشاف السعيد هو ما جعَلَ وينتر ويدربيرن يُقبِل باستمرار على مثل هذه الصفقاتِ؛ ذلك الأمل، وربما أيضًا حقيقةُ أنه ليس لديه أيُّ اهتمامٍ بفعلِ أيِّ شيءٍ آخَر في الحياة. لقد كان رجلًا خجولًا، وحيدًا، قليلَ الحِيلة إلى حد ما، وكان ذا دخلٍ يَقِيه بالكاد العَوَز والاحتياج، ولكنْ تنقصه الطاقةُ الداخلية التي تدفعه للعمل في أي وظيفة مهمة. كان يمكن أن يجمعَ الطوابعَ أو العُملات، أو يترجمَ أعمالَ هوراس، أو يُجلِّد الكتب، أو يكتشف نوعًا جديدًا من طحالب الدياتوم. ولكنْ شاء القدر أن يزرع زهورَ الأوركيد ويمتلك صُوبة صغيرة واعدة.
    بينما كان يحتسي قهوته وهو يتحرك ويفكر، قال ببطء ذات مرة: «يُخَيَّل إليَّ أن شيئًا ما سيحدث لي اليومَ.»

 

 

يمكنك أيضا تحميل كتب عربي أخرى مثل:
من قتل الإبداع ؟
تحميل كتب PDF من المكتبة العربية

تحميل كتاب زهرة الاوركيد الغريبة PDF

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق