كتب التاريخ

كتاب غابر الاندلس وحاضرها PDF

تحميل وقراءة كتاب غابر الاندلس وحاضرها PDF

كتاب غابر الاندلس وحاضرها

ملخص كتاب غابر الاندلس وحاضرها PDF

ملخص عن كتاب غابر الاندلس وحاضرها:

محمد كرد علي

بالرغم من صغر حجم هذا الكتاب إلا أنه يحتوي على العديد من الفوائد. هذا لأنه جمع بين التاريخ والرحلة ، حيث يسرد تاريخ الأندلس منذ العصور الأولى ؛ تتبع تاريخها قبل وصول العرب إليها ، وفتحها لـ “طارق بن زياد” ، ثم دخول “عبد الرحمن الدخيل” وتأسيسه لمملكة عربية ، ويظهر “محمد كردي” نقاط القوة التي مكنت العرب من إقامة دولة وحضارة عندما كانت أوروبا غارقة في الظلام. لكن الوضع تغير عندما ألغى “فيريناند” و “إيزابيلا” الوجود الأندلسي. يقوم المؤلف بتحليل أسباب ومظاهر الضعف الأندلسي. ثم خلع محمد كرد ثوب المؤرخ في ذلك الوقت ولبس ثوب المسافر. أخبرنا بما رآه من آثار الأندلس المتبقية ، موضحًا الدور الحضاري للعرب في الأندلس قبل سقوطها وبعده. إنه كتاب فريد من نوعه يجمع بين فن الرواية والوصف. وهذا ملخص كتاب غابر الاندلس وحاضرها

 

نبذة عن كاتب كتاب غابر الاندلس وحاضرها:

محمد كرد علي: مفكر وكاتب سوري دافع عن اللغة العربية طوال حياته وشدد على ضرورة الاهتمام بها في المراحل التعليمية. كان وزيراً للمعرفة والتعليم في سوريا ، كما تولى رئاسة مجمع اللغة العربية بدمشق.

ولد كردي علي في دمشق عام 1876 لأب كردي وأم شركسية ، وتلقى تعليمًا تقليديًا. حيث حفظ القرآن الكريم وتعلم القراءة والكتابة بالكتاب ، ثم درس المرحلة الإعدادية في مدرسة الراشدية حيث تعلم اللغتين التركية والفرنسية ، ثم أكمل تعليمه الثانوي في المدرسة العازرية للراهبات في دمشق. كان شغوفًا جدًا بالقراءة. زوده والده بالعديد من الكتب في مواضيع مختلفة.

درس عند العديد من علماء دمشق المشهورين ، وقرأ لهم كتب الأدب واللغة والبلاغة والتاريخ والفقه والفلسفة. فاز بثقافة عالية وموسوعية.


 

محتويات كتاب غابر الاندلس وحاضرها:

  • صدر الكلام ومصادره
  • تحية الأندلس
  • تقويم الأندلس
  • فتح الأندلس
  • عمران الأندلس
  • أهل الأندلس
  • تسامح العرب
  • العرب والإسبان
  • العلم في الأندلس
  • تفنن عرب الأندلس
  • مدينة مجريط
  • دير الأسكوريال
  • قرطبة والزهراء
  • مدينة إشبيلية
  • مدينة غرناطة
  • قصر الحمراء
  • كتابات الحمراء
  • ذكرى مؤلمة
  • جلاء المسلمين وتنصيرهم
  • سقوط الأندلس
  • جبل طارق وطنجة
  • علم المشرقيات في إسبانيا

 

اقتباسات من كتاب غابر الاندلس وحاضرها:

  • … عشقتها، ولم تسعدني الأيام بإمتاع النظر في جمالها، واستطلعت طلع أخبارها، فروى الرواة عنها عجائب أقلها مما يستهوي النفوس المتمردة، ويأخذ بمجامع القلوب الجافة العاصية، تفردت بين حيلها بما خصت به من معاني الحسن والإحسان، فكثر الخطاب والطلاب، وهي لا تفتأ تبدي لمن حماها صنوفًا من اللطف والظرف، وتخاطب البعيد والقريب بثغر باسم، وترشقهم بنظرات، لا تخلو من غمزات، تريد بها الهزوء بنكبات الزمان، والاستخفاف بسخافة الإنسان.

 

  • … إلى اليوم لم يزل في الغربيين أناس يصعب عليهم الاعتراف بمزية للعرب بباعث من بواعث النفوس اللئيمة، فلا يكادون يصدقون حتى بما ورد عن هذه الأمة في كتبهم دع كتبها من أعمال هذه الحضارة الغربية، وما ذاك الأثر الضئيل الباقي من عاديات الأندلس العربية، إلا برهان جلي على ما كان هناك من عدل شامل، وعقل كامل، ونظر نافذ، ويد صَنَاع، أَربت على ما عمل من مثلها في سائر البقاع والأصقاع.

 

 

يمكنك أيضا تحميل كتب عربي أخرى من المكتبة العربية للكتب مثل:

تحميل كتاب غابر الاندلس وحاضرها PDF

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق