اللغة العربية

كتاب لغة الجرائد PDF

تحميل وقراءة كتاب لغة الجرائد PDF

Photo of كتاب لغة الجرائد PDF

ملخص كتاب لغة الجرائد PDF

ملخص عن كتاب لغة الجرائد:

لغة الجرائد

لقد حدثت تغييرات كثيرة في لغتنا العربية وقواعدها ، واختفت بعض الكلمات بسبب عدم استخدامها أو استبدال كلمات جديدة محدثة ، والتي تأثرت باختلاط اللغات الأجنبية. كان تأثير هذه التغييرات اللغوية واضحًا في كتابة الصحف والصحف والمجلات. بالنظر إلى أن الصحف اليومية هي إحدى أهم الوسائل للتأثير بشكل مباشر على ثقافة الجمهور ، فمن الضروري الانتباه إلى سلامة اللغة التي تكتب بها. لا يقتصر تأثير هذه اللغة على حدود القراءة ، بل يرافق الناس في محادثاتهم ومناقشاتهم اليومية. إبراهيم العازجي يلفت الانتباه إلى مجموعة من الأخطاء الشائعة في “لغة الصحف”. للمساهمة في تنقيته وتصحيحه.

 

نبذة عن كاتب كتاب لغة الجرائد:

إبراهيم اليازجي: من أهم علماء اللغة وآداب زمانه ، وشاعر لبناني سوري ، راجع ترجمة الكتاب المقدس ، وله عدة كتب مهمة في علم اللغة.إبراهيم بن ناصيف بن عبد الله بن ناصيف بن جنبلاط ولد في بيروت عام 1847 م ، ويعود أصله إلى حمص قبل أن يهاجر جده إلى لبنان. نشأته في بيت يهتم بالثقافة والأدب. والده الشاعر الشهير ناصيف اليازجي الذي علمه اللغة العربية قبل أن يعتمد على نفسه في اكتساب المعرفة والتعمق في العلوم اللغوية كالقواعد والصرف والبلاغة والعلوم الإسلامية وخاصة الفقه الحنفي وقد أظهر تألقًا. منذ شبابه في نظم الشعر.

 

محتويات كتاب لغة الجرائد:

  • مقدمة
    لغة الجرائد

اقتباسات من كتاب لغة الجرائد:

  • الحمد لله الذي جعل لغة العرب أشرف لغات العباد، والصلاة والسلام على سيدنا محمد أفصح من نطق بالضاد، وعلى آله وأصحابه أجمعين والتابعين لهم إلى يوم الدين. وبعد؛ فلا يخفى ما انتهت إليه اللغة في العصور المتأخرة من التحريف والمسخ، وضياع الكثير منها بسبب ما اعتوَر الأمة من تقلب الأحوال، واختلاف الدول، وتبدل المواطن، ومخالطة الأعاجم، ثم ما طرأ عليها بهذه الأسباب من إهمال التعلم والتعليم حتى عادت إلى أُمِّيَّتِها الأولى، ولكن بعد أن ذهبت اللغة من ألسنتها إلا أقلها، وانحصرت اللهجة الصحيحة بين ألواح كتب السلف لا تكاد ترى من يفتح منها سِفْرًا أو يقرأ حرفًا. ومرت على ذلك السنون تتلو السنين إلى أن أفضينا إلى هذا العهد الذي هبَّت الأمة فيه من رقادها بفضل الذين تولوا أمر قيادها؛ فتجدَّدَت معالم اللغة بعد الدُّرُوس، وعادت الأقلام إلى الاستنان في حلبات الطروس، وكثر عندنا عدد الكتَّاب والقراء، وانتشرت المطابع والجرائد إلى ما يفوت حد الإحصاء.

 

يمكنك أيضا تحميل كتب عربي أخرى من المكتبة العربية للكتب مثل:

تحميل كتاب لغة الجرائد PDF

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق