الأدب

كتاب يسألونك لعباس العقاد pdf

تحميل وقراءة كتاب يسألونك لعباس العقاد pdf

كتاب يسألونك

ملخص كتاب يسألونك لعباس العقاد pdf

ملخص عن كتاب يسألونك:

قدم العقاد في هذا الكتاب مجموعة من المقالات المجمعة ، تنوعت موضوعاتها بين فنون الأدب ، وعلم اللغة ، والقضايا الفكرية ، وبعض المشكلات الاجتماعية والفلسفية التي كانت تشغل بال مجتمع العقاد في ذلك الوقت. جاءت هذه المقالات ردًا على سؤال أو مناقشة وجهة نظر لأي من القراء أو الكتاب الشباب أو حتى المثقف التاليين الذين طلب رأي العقاد في هذه القضية أو تلك. حمل الكتاب عنوان “يسألونك”. حيث يعبر الكاتب عن رأيه الخاص بناءً على ثقافته الواسعة وعلومه اللغوية ، وكذلك معرفته بمشكلات مجتمعه ، ليقدم العقاد ما يمكن اعتباره شهادة أدبية في بعض الحالات. وهذا ملخص كتاب يسألونك.

 

نبذة عن كاتب كتاب يسألونك:

عباس محمود العقاد كاتب وشاعر وفيلسوف وسياسي ومؤرخ وصحفي وراهب في مجال الأدب. اشتهر ، وملأ العالم بأدبه ، ومثّل حالة فريدة في الأدب العربي الحديث ، ووصل إلى مرتبة فريدة فيه.

ولد عباس محمود العقاد في محافظة أسوان عام 1889 م ، وكان والده موظفًا بسيطًا في إدارة السجلات. كان العقاد راضياً عن حصوله على الشهادة الابتدائية ، لكنه كرس نفسه للقراءة والتعليم. حيث احتوت مكتبته على أكثر من ثلاثين ألف كتاب. عمل العقاد في العديد من الوظائف الحكومية ، لكنه كره العمل الحكومي واعتبره سجنًا لأدبه. لذلك لم يدم طويلا في أي وظيفة التحق بها. اذهب إلى العمل الصحفي ؛ عمل في جريدة الدستور وأصدر جريدة الضياء وكتب لأشهر الصحف والمجلات في ذلك الوقت. وهب العقاد حياته للأدب. لم يتزوج لكنه عاش قصص حب خلد اثنان منها في روايته “سارة”.

تم تكريم العقاد كثيرا.

محتويات كتاب يسألونك:

مقدمة
رسالة الأديب
مع أبي العلاء في سجنه
العلم أو الأدب؟!
السنويات الأدبية
حول الحرب والشعر
وأمنيتي …!
العامية والفقر
سؤالان متباعدان
احتكار الأدب
نحو من النحو!
القراءة في زمن الحرب
في الشعر العربي
بين التزمت والإباحة
أسئلة وأجوبة
سؤالان وجوابان
المدرسة الرمزية
الفنون الجميلة ضرورية
اللعب
المبالاة


اقتباسات من كتاب يسألونك:

  • …وقد قلت منذ نحو عشرين سنة حين عرضت للبحث فيما يعاب من أخلاق المرأة خطأً وجهلًا بالبواعث النفسية: «… إننا قد نرى للمرأة سببًا غير سائر الأسباب التي تغري بحب المال وإعظام أصحابه، نرى أن كسب المال كان ولا يزال أسهل مسبار لاختبار قوة الرجل وحيلته، وأدعى الظواهر إلى اجتذاب القلوب والأنظار، واجتلاب الإعجاب والإكبار، فقد كان أغنى الرجال في القرون الأولى أقدرهم على الاستلاب، وأجرأهم على الغارات وأحماهم أنفًا وأعزهم جارًا، فكان الغنى قرين الشجاعة والقوة والحمية، وعنوانًا على شمائل الرجولة المحببة إلى النساء، أو التي يجب أن تكون محببة إليهن، ثم تقدم الزمان فصار أغنى الرجال أصبرهم على احتمال المشاق، وتجشم الأخطار، والتمرس بأهوال السفر وطول الاغتراب، وأقدرهم على ضبط النفس وحسن التدبير، فكان الغنى في هذا العصر قرين الشجاعة أيضًا وقوة الإرادة، وعلو الهمة وصعوبة المراس، ثم تقدم الزمان فصار أغنى الرجال أبعدهم نظرًا، وأوسعهم حيلة وأكيسهم خلقًا، وأصلبهم على المثابرة وأجلدهم على مباشرة الحياة ومعاملة الناس، فكان الغنى في هذا العصر قرين الثبات والنشاط، ومتانة الخلق وجودة النظر في الأمور، وهكذا تجد اكتساب المال الكثير في كل عصر دليلًا على فضل الرجل، وعلاقة توحي إلى نفس المرأة ما يعين غريزتها على اختيار أجدر الرجال بحبها، وأصلح الآباء لأبنائها، فلا تثريب عليها أن تختبر مزايا الرجل بهذا المسبار السهل القريب، ولا لوم عليها أن تريد ثراء المال، ولا تعدل به الفقر والفاقة …»

 

يمكنك أيضا تحميل كتب عربي أخرى من المكتبة العربية للكتب مثل:

 

تحميل كتاب يسألونك لعباس العقاد pdf

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق