كتب المسرحيات العالمية المترجمة

كتاب يوليوس قيصر pdf

تحميل وقراءة كتاب يوليوس قيصر pdf

كتاب يوليوس قيصر

ملخص كتاب يوليوس قيصر pdf

ملخص عن كتاب يوليوس قيصر:

“أوه ، يا قيصر العظيم! هل سترتاح هذه الراحة المتواضعة؟

هل تقلصت كل الفتوحات والأمجاد والانتصارات؟

الغنائم

وتضاءلت في هذه الرقعة من الأرض؟ وداعا لك يا قيصر!

تعتبر المسرحية التاريخية “يوليوس قيصر” إحدى روائع الشاعر الإنجليزي العظيم “وليم شكسبير” (كتبت عام 1599 م). تصف المسرحية العداء المتزايد بين القادة الرومان لـ “قيصر” بسبب تقدمه في السن وعناده ، ثم تنتقل إلى تطور الأمر إلى حد التآمر لاغتياله والتخلص منه وتنفيذ المؤامرة ، ثم سقوط المتآمرين وعقابهم. تركز المسرحية على المعضلة الأخلاقية التي يعيشها بروتوس بين حبه لروما وخوفه من الاستبداد والاستبداد ، وحبه وولائه لقيصر. لذلك يتحدث “بروتوس” في المسرحية أكثر من أي شخصية أخرى ، ويقدم “شكسبير” من خلال لسانه العديد من صور الارتباك والقلق والحزن التي كانت ضرورية له بعد أن قتل “قيصر” وسقوط الجمهورية. التي سعوا للحفاظ عليها في المقام الأول.

 وهذا ملخص كتاب يوليوس قيصر.

نبذة عن كاتب كتاب يوليوس قيصر:

وليم شكسبير: أشهر كاتب مسرحي في التاريخ. له تأثيرات بارزة في المسرح الكوميدي والتراجيدي ، حيث جسد من خلاله أبرز دقائق الروح البشرية في بنية درامية متساوية ، أقرب ما يوصف بالسمفونية الشعرية. إنه ينتمي إلى عائلة مرموقة. قام بالتدريس في مسقط رأسه “ستراتفورد أبون آفون” ، والتي أصبح لها الآن مسرح يحمل اسمه ، وتزوج من آن هاثاواي ، وأنجب منها ثلاثة أطفال. في عام 1588 م انتقل إلى لندن التي أصبحت نقطة انطلاق لعالم المسرح والشهرة. ومن أشهر أعماله: “تاجر البندقية” و “روميو وجولييت” و “هاملت” و “عطيل” و “ماكبث” و “الملك لير”.

محتويات كتاب يوليوس قيصر:

تقديم
المقدمة
مأساة يوليوس قيصر
الفصل الأول
الفصل الثاني
الفصل الثالث
الفصل الرابع
الفصل الخامس

اقتباسات من كتاب يوليوس قيصر:

  • (شارع من شوارع روما.)

    (يدخل فلافيوس ومارولوس وبعض العامة إلى المسرح.)

    فلافيوس :

    انصرفوا! عُودوا إلى منازلكم أيها العاطلون!
    هل اليومُ يومُ عُطلة؟
    ألا تعلمون أنه يجبُ على أبناء الحِرَفِ
    ألا يسيروا في الشارع في أيام العمل دون ما يرمزُ
    لحِرَفهم؟
    قُل لي أنت ما هي صنعتُك؟ (٥)
    نجَّار أنا نجَّارٌ يا سيدي!
    مارولوس :

    أين إذن المريلةُ الجِلدُ والمسطَرة؟
    ولماذا ترتدي أفخرَ ثيابك؟
    وأنت يا سيد! ما صنعتُك؟

يمكنك أيضا تحميل كتب عربي أخرى من المكتبة العربية للكتب مثل:

تحميل كتاب يوليوس قيصر pdf

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق