كتب اسلامية

كتاب ١٠٠ قصة من نهاية الظالمين PDF

تحميل وقراءة كتاب ١٠٠ قصة من نهاية الظالمين PDF

Photo of كتاب ١٠٠ قصة من نهاية الظالمين PDF

ملخص كتاب ١٠٠ قصة من نهاية الظالمين PDF

تلخيص كتاب ١٠٠ قصة من نهاية الظالمين PDF هاني الحاج

ملخص كتاب ١٠٠ قصة من نهاية الظالمين PDF هاني الحاج

  • كتاب ١٠٠ قصة من نهاية الظالمين PDF يصف بإختصار المصير الذي ينتظر كل ظالم جزءا لظلمه وافترائه على غيره من الناس، ويتناول قصص مؤثرة حقيقية عن ظالمين رأوا عاقبة الظلم في الدنيا قبل الآخرة.

اقتباسات من كتاب ١٠٠ قصة من نهاية الظالمين PDF هاني الحاج

  • نهاية قاتلة يحيي بن ذكريا: قال الحافظ ابن كثير: روى الحافظ ابن عساكر في ((المستقصى في فضائل الأقصى عن قاسم مولى معاوية، قال: كان ملك هذه المدينة _يعني: دمشق – هداد بن هدار وكان قد زوج ابنه بابنة أخيه أربل ملكة صيدا، وقد كان من جملة أملاكها سوق الملوك بدمشق وهو الصاغة العتيقة، قال: وقد كان قد حلف بطلاقها ثلاثا ثم إنه أراد مراجعتها، فأستفتى يحيي بن ذكريا فقال: لا تحل لك حتى تنكح زوجا غيرك، فحقدت عليه وسألت من الملك رأس يحيي بن ذكريا، وذلك بإشارة أمها فأبى عليها، ثم أجابها إلى ذلم، وبعث إليه_ وهو قائم يصلى في مسجد جيرون- من أتاه برأسه في صينية، فجعل الرأس يقول: لا تحل له، لا تحل له حتى تنكح زوجا غيره، فأخذت المرأة الطبق وحملته على رأسها، وأتت به أمها، ،وهو يقول كذلك، فلما تمثلت بين يدي أمها خسف بها إلى قدميها، ثم إلى حقويها، وجعلت أمها تولول، والجواري يصرخن ويلطمن وجوههن، ثم خسف بها إلى منكبيها، فأمرت أمها السياف أن يضرب عنقها، لتتسلى برأسها، ففعل، فلفظت الأرض جثتها عند ذلك، ووقعوا في الذل والفناء، ولم يزل دم يحيي يفور حتى قدم يختنصر فقتل عليه خمسه وسبعين ألفا وكان جزاؤها من جنس عملها: لما اجتزت رأس يحيي بن زكريا عليهما السلام، اجتز رأسها، جزءا وفاقا.

إقرأ أيضا

كتاب تلك هى الارزاق PDF الشعراوي

تحميل كتاب ١٠٠ قصة من نهاية الظالمين PDF

الاستماع الي كتاب ١٠٠ قصة من نهاية الظالمين PDF مقروء

زر الذهاب إلى الأعلى
عفوا لا يمكن نسخ مجهود الكاتب ..يمكنك مشاركة لينك الكتاب
إغلاق